إقتصاد

بعد اليورو.. الإسترليني يتجه للتعادل مع الدولار

Please Try Again

تهاوت العملة البريطانية أمام الدولار الأميركي لتسجل أدنى مستوى على الإطلاق، الاثنين مع مسارعة المتعاملين للخروج وسط تكهنات بأن الخطة الاقتصادية للحكومة الجديدة في لندن ستوسع مواردها المالية إلى أقصى حد.
 


وساعد الهبوط الحاد في الجنيه البريطاني مؤشر الدولار الأميركي، الذي يقيس أداء الدولار أمام 6 عملات رئيسية، بما في ذلك الجنيه الاسترليني واليورو، إلى أعلى مستوى له منذ 20 عاما.

كما سجل اليورو أكبر انخفاض له منذ 20 عاما أمام الدولار وسط مخاوف من حدوث ركود اقتصادي مع امتداد أزمة الطاقة نحو الشتاء وسط تصعيد في أزمة أوكرانيا.

Please Try Again