متفرقات

10 آلاف خطوة أو الجري 30 دقيقة!.. أيهما أفضل لفقدان الوزن؟

Please Try Again
انضم الى اخبار القناة الثالثة والعشرون عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

يعتبر المشي 10 آلاف خطوة يوميا المعيار الذهبي لممارسة الرياضة، ولكن دراسة جديدة تكشف أن التركيز على الوقت الذي تقضيه في التمرين قد يكون فعالا بالقدر نفسه في فقدان الوزن.

ودرس فريق البحث في مستشفى بريغهام والنساء في بوسطن، بيانات شملت حوالي 15 ألف امرأة تزيد أعمارهن عن 62 عاما، على مدى 4 سنوات.

وارتدت كل مشاركة جهازا لتتبع اللياقة البدنية لقياس مستويات النشاط، مع استكمال استبيانات صحية كل عام.

وفي المتوسط، مارست المشاركات 62 دقيقة من التمارين المعتدلة إلى القوية أسبوعيا، وبلغ إجمالي الخطوات 5183 خطوة يوميا. 

ووجد الفريق أن النساء اللواتي قمن بالسير 8000 إلى 8500 خطوة يوميا، انخفض لديهن خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 40%، مقارنة بالنساء اللاتي مشين حوالي 3000 خطوة يوميا.

واكتشفت الدراسة أن المخاطر نفسها انخفضت لدى النساء اللواتي مارسن التمارين الرياضية لمدة 75 دقيقة يوميا، ما يشير إلى أن عدد الخطوات اليومية قد يكون غير ضروري.

وتعد هذه الدراسة واحدة من عدة تقارير حديثة تدحض قاعدة الـ 10 آلاف خطوة، حيث يدعي بعض الخبراء أنه لا يوجد رقم "سحري" لممارسة الرياضة.

وقالت الدكتورة ريكوتا هامايا، معدة الدراسة الرئيسية والباحثة في قسم الطب الوقائي في مستشفى بريغهام والنساء: "بالنسبة للبعض، وخاصة بالنسبة للأفراد الأصغر سنا، قد تنطوي التمارين الرياضية على أنشطة مثل التنس أو كرة القدم أو المشي أو الركض، وكلها يمكن تتبعها بسهولة من خلال الخطوات. ومع ذلك، بالنسبة للآخرين، قد يشمل ذلك ركوب الدراجة أو السباحة، حيث تكون مراقبة مدة التمرين أسهل. ولهذا السبب من المهم أن توفر إرشادات النشاط البدني طرقا متعددة للوصول إلى الأهداف".

نشرت الدراسة في مجلة JAMA Internal Medicine.

المصدر: ديلي ميل

شاركنا رأيك في التعليقات
تابعونا على وسائل التواصل
Twitter Youtube WhatsApp Google News
انضم الى اخبار القناة الثالثة والعشرون عبر قناة اليوتيوب ...
اضغط هنا