عربي ودولي

وفيات في السعودية خلال الحجّ وآلاف الإصابات في تركيا أثناء ذبح الأضاحي

Please Try Again
انضم الى اخبار القناة الثالثة والعشرون عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

حذرت السلطات السعودية من ارتفاع درجات الحرارة في مكة مع اختتام الحجاج مناسك الموسم الحالي في ظلّ طقس حارّ أدى إلى تسجيل عدد من حالات الوفاة.

وقالت وزارة الصحة السعودية لقناة "الإخبارية" الرسمية إن "المشاعر المقدسة تسجل اليوم أعلى درجات الحرارة منذ بدء الحج بدرجة قد تصل لـ 49 درجة مئوية، ونوصي ضيوف الرحمن بعدم التعرض للشمس"، في حين كان حجّاج يطوفون حول الكعبة وآخرون يرمون الجمرات الثلاث في منى في أول أيام التشريق.

وحذّرت وزارة الصحة في منشور على منصّة إكس، من التعرّض لأشعّة الشمس بين الساعة 11 صباحًا والرابعة عصرًا، ناصحةً الحجّاج بـ"تجنّب الإجهاد الحراري عبر حمل المظلة والإكثار من شرب الماء".

وكانت الوزارة قد أعلنت الأحد تسجيل "2764 حالة إصابة بالإجهاد الحراري، بسبب ارتفاع درجات الحرارة بالمشاعر المقدسة والتعرض للشمس، وعدم الالتزام بالإرشادات".

وأكدت الوزارة في بيان أن "الوقاية هي الأهم، والتزام الحجاج بعدم الخروج وقت الذروة إلا عند الضرورة، أو استخدام المظلة، سيقلل حالات الإصابة بالإجهاد الحراري". وأضافت "إرشاداتنا الصحية للأيام القادمة واضحة وسهلة وهي: حمل المظلة، شرب الماء بانتظام، عدم التعرض للشمس".

تركيا

وفي سياق متصل، أعلن وزير الصحة التركي عن تعرّض نحو 16 ألف قصّاب لإصابات في تركيا في أول أيام عيد الأضحى.

وكتب الوزير فخر الدين قوجة على منصة إكس أنه "في أول أيام العيد، حضر نحو 16 ألف شخص إلى المراكز الصحية في جميع أنحاء البلاد بسبب إصابات تعرّضوا لها أثناء ذبح الأضاحي".

بحسب أرقام رسمية، أصيب ما يقرب من 30 ألف شخص خلال أيام الاحتفالات الأربعة في تركيا عام 2023.

وقال الوزير إن "هذه الحالات ناجمة عن ذبح الأضاحي على يد أشخاص غير متخصصين"، داعيا من لم يقدّموا أضاحي العيد بعد إلى توخي الحذر.

ولفت قوجة إلى أن 1274 شخصا أصيبوا في العاصمة أنقرة، و840 في إسطنبول، و416 في إزمير على ساحل بحر إيجه.

وشدد على أن "حوالى 16 ألف شخص لن يتمكنوا من الاستمتاع بعطلة العيد بالمقدار الذي يرغبون فيه".

شاركنا رأيك في التعليقات
تابعونا على وسائل التواصل
Twitter Youtube WhatsApp Google News
انضم الى اخبار القناة الثالثة والعشرون عبر قناة اليوتيوب ...
اضغط هنا