محليات

بطرس حرب: حزب الله يخالف الطائف

Please Try Again

ads




اكّد النائب والوزير السابق بطرس حرب ان "لا يمكننا تجاهل الظروف التي أحاطت الطائف، لبنان كان يتدمر، والناس تهجّرت، ونحن وضعنا مشروعاً لإنهاء القتال في لبنان ومن ينتقد اتفاق الطائف حكم عليه "بسبب الدعاية" ولم يقرأ مضمونه".

وقال حرب في حديث للـLBCI: "لم يتم التنازل عن صلاحيات رئيس الجمهورية لمصلحة طائفة أخرى، بل حصل تنازل عن صلاحيات للرئيس لم يكن يمارسها، التنازل هو لمجلس الوزراء الذي كان نصفه مسيحيًّا ونصفه مسلمًا". 

وتابع: "حزب الله يخالف الطائف، زُرع من قبل سوريا وايران في لبنان لتنفيذ سياستهما، وتحالف ميشال عون معه أمّن له تغطية سمحت بتفعيل دوره".

واشار حرب الى ان "هناك أمور ثبت أنها تحتاج إلى تغيير في الطائف ولكن ما يجب تغييره أولاً هو "العقل اللبناني" الذي يضع الطائفية والحزبية والمناطقية قبل مصلحة لبنان".

وشدّد على ان "عدم حضور جلسات انتخاب رئيس للجمهوريّة هو جرم جزائي بحق الشعب اللبناني".

واعتبر حرب انه "أخطأنا بمطالبة إعطاء صلاحية تفسير موّاد الدستور للمجلس النيابي ظنّاً منّا أننا "سنعيش ألف سنة"، ويجب إعطاء هذه الصلاحية للمجلس الدستوري شرط وضع معايير لتعيين أعضائه". 

واردف انه "لا بديل عن الطائف لقيام الدولة اللبنانية واذا سقط الطائف، سقطت الدولة اللبنانية".

ads



Please Try Again