الصحافة

الرئاسة رهينة احتمالات عدّة... ما هي؟

Please Try Again

رأت مصادر متابعة أن الرئاسة اللبنانية رهينة احتمالات عدة أبرزها، حصول تسوية داخلية كبرى تعزل تأثير الأزمات الخارجية على الواقع المؤسساتي الداخلي، وهذا يمكن ان يحصل على صورة «تهريبة» خلال انشغال القوى الخارجية الكبرى بصراعاتها، عن الاهتمام بالدول الصغرى، أو من خلال تسوية دولية إقليمية تفرض على القوى الداخلية رؤيتها لمستقبل لبنان، وفق "الأنباء" الكويتية.

فعلى المستوى الأول، تبدو القوى اللبنانية الداخلية في حالة عجز عن التوحد، في ظل التوازنات النيابية التي أفقدت حزب الله طاقته السياسية على الفرض والإنهاء.

أما على مستوى التدخل الدولي فالحراك الفرنسي مستمر، لكن الابتعاد الأميركي عن المشهد يقلل من فاعليته، برغم الضغوط الفاتيكانية المساعدة.

Please Try Again