متفرقات

موظفون سابقون بـ "تويتر" يتهمون الشركة بارتكاب انتهاكات قانونية!

Please Try Again

ads




قام 100 موظف سابق باتهام شركة "تويتر" بارتكاب انتهاكات قانونية مختلفة بعد استحواذ إيلون ماسك عليها

ويتهم هؤلاء الموظفون تويتر بالتمييز على أساس الجنس باستهداف النساء في حملة الإقالات التي شملت موظفي المؤسسة.

كما وُجهت لتويتر ادعاءات بإجبار العمال ذوي الإعاقة على ترك العمل بعد رفض السماح لهم بالعمل عن بعد.

هذا وطالب هؤلاء الموظفون أيضا بإدانة تويتر بالقيام بطرد عمال بسبب انتقادهم الشركة ومحاولتهم تنظيمَ إضراب عن العمل.

وفي سياق متصل وبعدما أوصى استطلاع للرأي على "تويتر" بتنحيه عن منصة التواصل الاجتماعي، كسر إيلون ماسك صمته أخيرا وشرح السياسة المستقبلية التي سينتهجها.

وقال ماسك إن مشتركي "تويتر" الموثقة حساباتهم فقط هم من سيكونون قادرين على التصويت في استطلاعات الرأي المستقبلية المتعلقة بتغيير السياسة على المنصة في تعليقاته الأولى بعدما صوت ملايين المستخدمين لصالح استقالته من منصب الرئيس التنفيذي للموقع.

وكان ماسك قد أعلن الأحد الماضي، أنه "سيلتزم" بنتيجة الاستطلاع، حيث تم تأكيد النتيجة صباح الاثنين، وصوت 57.5% من أكثر من 17 مليون حساب لصالح تنحيه عن منصبه.

وقال ماسك، أمس الثلاثاء، انه سيتنحى عن منصب الرئيس التنفيذي لتويتر بعد إيجاد بديل.

وكتب ماسك في تغريدة "سأستقيل من منصبي كمدير تنفيذي بمجرد أن أجد شخصا غبيا بما يكفي لتولي الوظيفة! بعد ذلك، سأقوم فقط بإدارة فرق البرامج والخوادم".

  ads




Please Try Again