متفرقات

جريمة تقشعر لها الأبدان.. اختطاف واغتصاب ابنة مسؤول ورسالة: "قادرون على الوصول اليك"

Please Try Again

ads




روّعت الخرطوم بجريمة اختطاف وإيذاء جسدي لابنة مسؤول بلجنة تفكيك نظام الرئيس المخلوع عمر البشير.

وقُوبلت الجريمة الأكثر بشاعة بغضب شديد. وضجت مواقع التواصل بالسودان هاشتاغ#أجساد_النساء_ليست_ساحات_للمعارك تنديداً بالجريمة النكراء.

ونقلت تقارير صحافية بالخرطوم، تفاصيل الجريمة المروعة بأن ثلاثة مجهولين على متن عربة، قطعوا الطريق أمام الطفلة البريئة التي لم يتجاوز عمرها 15 عاماً، عندما كانت متوجهة من منزل أسرتها بضاحية المعمورة بالخرطوم إلى مدرستها لتلقي دروس إضافية.

لكن المجهولين الثلاثة اختطفوها واقتادوها عنوة تحت التهديد إلى منزل، وهناك اعتدوا عليها وإيذائها جسدياً، ثم حملوها وألقوا بها في الطريق العام قرب جسر المنشية شرقي الخرطوم في حالة يرثى لها بعد تعرضها للضرب والإيذاء الجسدي والخنق، وطلبوا منها تبيلغ رسالة إلى والدها بأنهم قادرون على الوصول إليه.

ودوّنت أسرة الطفلة المغدورة بلاغاً جنائياً بالواقعة بقسم شرطة المعمورة بالخرطوم، قبل إحالة المجني عليها لمستشفى الشرطة لتوقيع الكشف الطبي. ads




Please Try Again