خاص

هل سيكون هناك دور سياسي للأفندي ابعد من المقعد النيابي بمباركة اميركية ؟

Please Try Again

ads




خاص القناة الثالثة والعشرون 

يروي احد المقربين من النائب فيصل كرامي، انه وفي عز المعمعة قبيل ساعات من صدور النتائج، عشية الانتخابات النيابية،تلقى "الأفندي" اتصالا عبر الواتساب من نسيب لرئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي،يحمل الجنسية الأميركية، ويعمل لاحد الأجهزة الأمنية الأميركية، أبلغه فيه ان يتوقف عن الأداء بالتصريح لمحطات التلفزيون لان النتيجة الرسمية لن تكون لصالحه  ،مطمئنا اياه إلى أنه سيعود إلى الندوة البرلمانية، وانه سيكون له دور سياسي ابعد من المقعد النيابي. فهل كان يقصد ان أفندي طرابلس سيكون رئيس اول حكومة في العهد الجديد؟ ads




Please Try Again