محليات

الكنيسة غاضبة: نستنكر الاعتداء على الأب صوما ونطالب بتحقيق فوري!

Please Try Again

ads




بعد عملية توقيف ويليام نون شقيق شهيد فوج الإطفاء جو نون مساء أمس، وبعد مجموعة الإحتجاجات التي حصلت في الشارع إثر توقيفه، والتعرض إلى الأب جورج صوما، أعلنت مطرانية جبيل المارونية في بيان، أنها "تابعت بدقة وبقلق شديد الأحداث التي حصلت مساء البارحة على أثر توقيف الشاب وليام نون إبن بلدة مشمش وشقيق الشهيد جو نون الذي سقط في انفجار مرفأ بيروت الأليم، وما رافق ذلك من تداعيات على الأرض، من اشتباكات وتدافع بين المعتصمين المطالبين بالإفراج عن الشاب وليام والقوى العسكرية المولجة حفظ الأمن والنظام العام، والتي وقع فيها جريحا الخوري جورج صوما خلال قيامه بواجبه على تهدئة النفوس، على أثر اعتداء تعرض له على رأسه من قبل القوى العسكرية الموجودة على الأرض".

وتابعت المطرانية: "إن أبرشية جبيل المارونية وعلى رأسها المطران ميشال عون، تستنكر ما تعرض له الخوري جورج صوما خال وليام وكاهن رعية مار جرجس حالات، فضلا عن أربعة مدنيين وجندي واحد، وتطلب إلى القوى الأمنية والعسكرية التي تجل وتحترم، أن تفتح تحقيقا بهذا الأمر سعيا إلى تحقيق العدالة وإظهار الحق".
ودعت الجميع إلى "التصرف بحكمة في هذه الظروف الراهنة التي تعصف بالوطن". ads




Please Try Again