متفرقات

طريقة بسيطة لتعويض مخاطر الجلوس طوال اليوم

Please Try Again

ads




لتقليل الآثار الصحية الضارة للجلوس، قم بالمشي لمدة 5 دقائق كل نصف ساعة. هذه هي النتيجة الرئيسية لدراسة جديدة نشرها باحثون في مجلة Medicine & Science in Sports & Exercise.

وطلب الباحثون من 11 من البالغين الأصحاء في منتصف العمر وكبار السن الجلوس في المختبر لمدة 8 ساعات - وهو ما يمثل يوم عمل عادي - على مدار خمسة أيام منفصلة. فجلس المشاركون في أحد تلك الأيام لمدة 8 ساعات كاملة مع فترات راحة قصيرة فقط للذهاب إلى الحمام.

وفي الأيام الأخرى، اختبروا عددا من الاستراتيجيات المختلفة لتنويع الجلوس ببعض المشي الخفيف. على سبيل المثال، في أحد أيام الاختبار، سار المشاركون لمدة دقيقة واحدة كل نصف ساعة. وفي يوم آخر ساروا لمدة 5 دقائق كل ساعة.

وكان الهدف هو العثور على أقل قدر من المشي يمكن للمرء القيام به لتعويض الآثار الصحية الضارة للجلوس. وعلى وجه الخصوص، قاسوا التغيرات في مستويات السكر في الدم وضغط الدم، وهما عاملان مهمان من عوامل الخطر بالنسبة لأمراض القلب.

فوجدوا أن المشي الخفيف لمدة 5 دقائق كل نصف ساعة كان الإستراتيجية الوحيدة التي خفضت مستويات السكر في الدم بشكل كبير مقارنة بالجلوس طوال اليوم. على وجه الخصوص، يقلل المشي لمدة 5 دقائق كل نصف ساعة من ارتفاع نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام بنسبة 60% تقريبا.

كما أدت هذه الاستراتيجية إلى خفض ضغط الدم بمقدار أربع إلى خمس نقاط مقارنة بالجلوس طوال اليوم. لكن المشي لفترة أقصر وأقل تكراراً أدى إلى تحسين ضغط الدم أيضا. حتى مجرد المشي الخفيف لمدة دقيقة واحدة كل ساعة يخفض ضغط الدم بمقدار خمس نقاط.

ads



Please Try Again