محليات

"الوضع لا يحتمل"... تحركٌ "كبير" على صعيد كل لبنان قريباً!

Please Try Again

ads




أشار رئيس إتحادات ونقابات قطاع النقل البري في لبنان بسام طليس إلى أن "السائقين وصلوا إلى وقت لم يعد بمقدورهم الإحتمال وأصبحوا ينتقدون النقابات، ومعهم حق مهما قالوا".

وفي حديث إلى "ليبانون ديبايت" قال طليس: "أنا مسؤول عن قطاع النقل البري، ودعوتي للإنتفاضة هي من أجل القطاع، ومن يؤيدنا سنكون له من الشاكرين".


وكشف عن أن "هناك قراراً بالإجماع بالتحرك، والإثنين سنعقد إجتماع سنعلن فيه عن تحرك كبير على صعيد كل لبنان، وما يققروه سأكون معهم".

وأضاف، "السائقون يعملون ليلاً نهاراً لشراء البنزين ولتأمين قطع الغيار فقط، ووأصبحوا غير قادرين على تأمين مسلتزماتهم المعيشية من طعام ودواء وشراب ومدارس وحتى الحد الأدنى من مقومات العيش".

وتابع طليس، "ليس لدينا مطالب، وما نريده هو قمع المخالفات التي ترتفع من النمر المزورة إلى ظاهرة الدراجات النارية والتطبيقات الوهمية وظاهرة التوك توك التي تغزو الطرقات".

وأكمل، "وجود التوك توك في القرى أمر مفهوم، ولكن وجودها على الطرقات والأوتسترادات واستعمالها للنقل العام غير مفهوم، بالإضافة إلى الخطر على السلامة العامة التي تسببها".

ولفت طليس إلى أن "التوك توك مخالف للقانون وقد لاحقت الموضوع وتبين أنها دخلت كدراجات إلى المرفأ وسجلت في النافعة هكذا"، سائلاً، "كيف تستعمل للنقل؟".

وأردف، "هناك ظاهرة جديدة اليوم أن جماعة التوك توك معتصمين على مستديرة العبدة ومضريين، هناك شيء غير طبيعي والآية انقلبت".

وختم طليس بالقول، "هناك مشاورات تجري وأعطي مجال للنقابات والإتحادات في المناطق قبل الإجتماع الإثنين، ولا أتجاوز الأصول".

ads



Please Try Again