القناة 23 محليات

مؤتمر الطاقة الإغترابية يختتم أعماله بزيارة بيت المغترب في البترون

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

اختتم مؤتمر الطاقة الإغترابية بنسخته السادسة بزيارة الوفود المشاركة لبيت المغترب اللبناني في البترون، حيث بيوت اللبنانيين المنتشرين في البرازيل والولايات المتحدة الاميركية والامارات العربية المتحدة وغيرها، فضلا عن متحف المغترب.

وبعد كلمة لرئيس بلدية البترون مارسلينو الحرك، قال وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل: "أهلا وسهلا بكم جميعا في مدينتي، في مدينتكم، البترون. أكيد يحق لكثيرين منكم ان يتساءلوا: لماذا بيت المغترب في البترون؟ الجواب بسيط جدا: المرء يجمع من يحبهم عادة، هذه مدينتي احبها وانتم احبكم لذلك احببت ان اجمعكم فيها، وادعو كل من يحب مدينته او قريته الى ان يحذو حذوي، فيبني بيت اغتراب في مدينته او قريته، ومن المؤكد انه يستطيع ان يفعل ذلك، ويجب ان يكون هدفنا بناء بيوت اغتراب في كل بلدة ومدينة لبنانية. لكن المسألة تقف عند قرار يتخذه من يشاء منكم، في مدينته او في بلدته، وعليه ان يعرف انه سيتحمل قليلا وسيتعب قليلا. فقد مضى علينا هنا خمس سنوات ولا نستطيع ان نقول اننا انتهينا بعد، وهنا الأهم".

أضاف: "هذا دليل على ما يمكن للمنتشرين ان يقوموا به في بلدهم. فالشكر للدولة اللبنانية وللبلدية وللمنتشرين الذين مولوا بناء هذه البيوت. هذا المشروع دليل على كل ما يمكن للمنتشرين ان يقوموا به عندما يتوفر المشروع. ابناء البترون الطيبون تخلوا عن منازل يملكونها لتصبح في تصرف المنتشرين. انه نموذج يمكن ان نطبقه في جميع المشاريع الانمائية في لبنان، من كهرباء وطرقات وغيرها. التحدي الاكبر هو ان ننجح في احياء هذه المنازل بالبرامج والتبادل الثقافي والاجتماعي والفني. المهم ان نحسن ادارة هذه المنازل كملتقى للمنتشرين. بدأنا هذا الحلم قبل خمس سنوات، اليوم نفتتح المتحف وكذلك اكثر من بيت. ستشاهدون كم ان لبنان غني بتراثه، واعدكم بأننا سنبني معا بيوتا للاغتراب في مناطق اخرى من لبنان".

وختم: "هذا هو لبنان الذي ورثناه ونعيد إحياءه، هذا هو لبنان الذي نحنا واياكم سنحافظ عليه ليجدد نفسه ويكتب تاريخه ويراكم الحضارة، وسيكتب التاريخ ان المنتشرين يعمرون بلدهم ويساهمون في بناء مستقبله".
 


  • الكلمات المفتاحية :