القناة 23 محليات

جعجع: باسيل يتحكم باللعبة السياسية وليس من يردعه

- المركزية

نشر بتاريخ




حجم الخط

عشية جلسة مجلس الوزراء التي ستعقد الثلاثاء في السراي الحكومي، وهي الاولى بعد انجاز الموازنة، حيث يفترض ان تشرع في بحث ملفات اساسية في مقدمها التعيينات الادارية، أكد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في حديث لوكالة الأنباء المركزية ان لا حل مثاليا الا اعتماد الالية، تماما كما حصل في المجلس الدستوري. وأضاف: "صحيح ان لا اتجاه لاعتماد هذه الالية. لكننا مصرون على استكمال الدفع نحوها، ومصرون أيضاً على انها لانها الطريقة الفضلى، لايصال المستحقين".

وعن حصول كباش قواتي- عوني في هذا المجال، يجيب جعجع " المشكلة ان الوزير جبران باسيل يعتمد معادلة ان كما يختار الرئيس سعد الحريري في التعيينات السنية والثنائي الشيعي في التعيينات الشيعية، يريد ان يختار التعيينات المسيحية كافة، متناسيا ان ثمة ثنائيات يجب ان يأخذها في اعتباره، تماما كما الثنائية الشيعية التي يتم فيها توزيع التعيينات بين فريقين. في مطلق الاحوال هذه القاعدة يجب تغييرها والاتجاه نحو حدّ ادنى من الالية التي تفسح في المجال امام طاقات كثيرة موجودة في البلد من خارج الكادر السياسي، فلم عدم الافادة منها، علما ان الكلمة الفصل تكون اخيرا لمجلس الوزراء؟

وعن حال البلد ومصير التسوية وضرورة صيانتها بمبادرة انقاذية، على غرار تلك التي قام بها ابان الفراغ الرئاسي، يقول رئيس حزب القوات : نفكر ونحاول ونسعى، لكن الانطباع السائد لدى معظم الفرقاء السياسيين في البلد، يؤشر الى ان الوزير باسيل يتحكم باللعبة السياسية وليس من يردعه، حتى ان النقاش في الجلسة الرئاسية في بعبدا امس سيستكمل  وفق المعلومات بين الحريري وباسيل. من هنا تبدو الامور صعبة، من دون ان يعني اننا لن نسعى للانقاذ مع الوزير باسيل. اؤكد ان التسوية كانت في محلها، لكن ما يجري داخل التسوية غير صحي. ليست التسوية اطارا لالغاء الاخر ولا سباقا على الرئاسة يطيح كل من يعرقل دربه. اما المبادرة الانقاذية فلا يملك مفتاحها الا الرئيس ميشال عون، وعليه نعوّل.