القناة 23 عربي و دولي

حفتر: لا أتابع تهديدات تركيا وشعبنا بانتظار تحرير طرابلس

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

أكّد قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر أنه لا يتابع التهديدات التي تصدر لقواته على لسان وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو.

وصرّح حفتر لـ"بلومبرغ" أنه: "لا أتابع ما جاء على لسان وزير الخارجية التركي لأن وقتنا ثمين وشعبنا في انتظار الإعلان عن تحرير طرابلس من الإرهابيين".

وشدد على أن "الجيش الوطني" يواصل القتال بغض النظر عن أي بيانات سياسية، معربا عن اهتمامه بالعلاقات مع الشعب التركي واحترامه له.
ولفت حفتر إلى أن وزارة الخارجية في "الحكومة الليبية المؤقتة" شرقي ليبيا هي الطرف المسؤول عن الرد على التصريحات التركية إذا كان هذا الأمر ضروريا.

ونفى حفتر تقارير حول العثور على أسلحة أميركية الصنع في مدينة غريان بعد تراجع قواته منها، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة من أكثر الدول صرامة في ما يتعلق بحظر تصدير الأسلحة إلى ليبيا ولن يقدم أي من حلفاء واشنطن على هذه الخطوة لأنها كانت ستضر بعلاقاته معها.
 
ووصف حفتر هذه التقارير بأنها "هراء محض" محملا القوات الموالية لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا المسؤولية عن نشرها.


  • الكلمات المفتاحية :