القناة 23 متفرقات

أثناء التحضير لجنازته...عاد من الموت!

- Agencies

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

صدمت عائلة أميركية، من عودة أحد أفرادها إليهم، أثناء التحضير لجنازته، وذلك بعد إبلاغهم عن طريق الخطأ بأنه توفي.

وتعود أحداث هذه الواقعة الغريبة إلى أواخر شهر نيسان، عندما عثر أفراد شرطة شيكاغو على رجل عار مصاب بجروح خطيرة تحت سيارة، قبل أن يتم نقله إلى مستشفى "ميرسي"، بحسب شبكة "إن بي سي" الأميركية.

وأبلغت الشرطة شقيقات "ألفونسو بينيت" بأنه تعرّض لحادث ويتواجد في المستشفى، ليهرعا إلى هناك من أجل الاطمئنان عليه.

وهناك يخبر العاملون في المستشفى شقيقات "بينيت" أنه لا أمل في شفائه، وعلى الرغم من أنه كان لديهن بعض الشكوك بشأن هويته، إلا أنهن وافقن في النهاية على وقف كل الأجهزة التي تساعده على الاستمرار بالحياة، فنقل إلى وحدة للعناية البديلة، حيث توفي بعد ثلاثة أيام.

لكن وأثناء التحضير لجنازته، حضر ألفونسو بينيت بشحمه ولحمه، إلى حفل شواء أقامه أحد الأصدقاء، الذي سارع بالاتصال بشقيقاته، وأخبرهن مصدوما: "إنه هنا! إنه حي!".

وتبين أن ألفونسو بينيت كان متواجدا في رحلة خارج المدينة، دون علم أفراد أسرته.

أما بالنسبة للقتيل الذي عثر عليه في حادث سير، فتبين من خلال بصمات أصابعه، أن اسمه إليشا بريتمان، ويبلغ من العمر 69 عاما.

وتقدمت عائلتا بينيت وبريتمان خلال الأسبوع الحالي بشكوى ضد شرطة شيكاغو، ومستشفى "ميرسي" بتهمة الإهمال.


  • الكلمات المفتاحية :