القناة 23 مجتمع

حادثة مريبة: أغرق خطيبته بسائل البنزين وأشعل جسدها.. والسبب صادم!

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

في حادثة مريبة وقعت في مدينة زابوريزهيا بجنوب أوكرانيا، ذكر موقع "دايلي ميل" أن شاب يدعى "فيتالي تشايكوفسكي" (28 عاماً) أغرق خطيبته بسائل البنزين، وأشعل بجسدها النيران؛ لتتحول إلى كرة نارية من اللحم البشري وتتوفى إثر احتراقها لأنه يغار عليها.

وجاء في تحقيقات الشرطة أن الحادثة بدأت بمشاجرة بين فيتالي وخطيبته، التي تسكن معه بنفس المنزل، بعدما اتهمها بمغازلة رجل آخر، فخرجت الفتاة للتنزه وإعطاء خطيبها الغاضب وقتا لكي يهدأ، لكن الشاب الذي تفجرت داخله براكين الغيرة، ذهب إلى محطة الوقود واشترى البنزين وانتظر فيتالي خطيبته بالقرب من مدخل شقتهما السكنية، وعندما اقتربت "أنستازيا" من المكان، سكب السائل على جسدها فجأة وأشعل بها النيران، وطبقا لشهادة بعض الجيران تحولت الفتاة على الفور إلى كرة من النار، تصرخ من شدة الألم، لتنتهي حياتها بحروق نسبتها 90%.

وعثرت الشرطة على "فيتالي" جالسا على الأرض في مكان الحادث، ويديه مغطاة بالحروق، إثر محاولته إنقاذ خطيبته، بعد اشتعال النار بها، وبعد 7 أيام من العذاب أعلن مستشفى مدينة زابوريزهيا وفاة الفتاة رغم كافة الجهود التي بذلها الأطباء لإنقاذ حياتها.

وتلقى الشاب المتهم بالقتل، ويواجه عقوبة السجن لمدة 15 عاما، مساعدة طبية وتم احتجازه، واعترف بالجريمة قائلا إنه كان يريد فقط تخويف أنستازيا، والتأكد من أنها لن تتخلى عنه أبدا، ولم يكن يرغب في إيذائها.

 

 


  • الكلمات المفتاحية :