القناة 23 مجتمع

العثور على جثة فشيخ في غينيا: شهيد المروءة والشجاعة

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

أعلنت رئاسة مجلس الوزراء في بيانٍ، أنّ "الأمين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء الركن محمد خير، أعلن انه تبلغ رسميًا من السلطات الغينية العثور على جثة الشاب اللبناني حسين فشيخ الذي غرق في نهر كوناكري اثناء محاولته إنقاذ شخصين من الغرق".

وأشارت الى أنّ "اللواء خير أكد أنه وبتوجيهات رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري يواصل اتصالاته مع السلطات في غينيا لاتخاذ الإجراءات المطلوبة لإعادة جثة الشاب فشيخ إلى لبنان في أقرب وقتٍ ممكنٍ".

وتوجّه خير بالتعزية من عائلة الشاب فشيخ، شاكرًا "السلطات الغينية والجالية اللبنانية الذين تعاونوا للبحث عن الشاب فشيخ وكشف مصيره".


ولفت، الى أنّ "التنسيق يتمّ حاليًا مع القنصل الفخري في كوناكري جورج مزهر لاجراء الترتيبات اللازمة ونقل الجثة الى لبنان في خلال 48 ساعة المقبلة".

اشارة، الى أنّ فشيخ هو من مواليد 1994، من بلدة بطرماز في الضنيه كان غادر إلى غينيا منذ اكثر من سنتين للعمل في إحدى الشركات في مجال التكييف والتبريد والتدفئة.

وكان التقى اللواء خير والد الشاب حسين فشيخ القادم من استراليا صباح اليوم الثلاثاء، الذي اطلعه على آخر التطورات والاتصالات التي تمّت في غينيا.

وشكر فشيخ رئيس الحكومة سعد الحريري واللواء خير على المساعدة، مثمّنًا جهودهما.

ونعى الوزير السابق أشرف ريفي في تغريدة على حسابه عبر "تويتر" الشاب فشيخ، واصفاً اياه بـ "شهيد المروءة والشجاعة والأخلاق الرفيعة، رحمك الله وأسكنك فسيح جنانه".

وقال:"كل العزاء للعائلة وأهالي بطِرماز والشمال، إنّا لله وإنّا إليه راجعون".

 

أعلنت رئاسة مجلس الوزراء في بيانٍ، أنّ "الأمين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء الركن محمد خير، أعلن انه تبلغ رسميًا من السلطات الغينية العثور على جثة الشاب اللبناني حسين فشيخ الذي غرق في نهر كوناكري اثناء محاولته إنقاذ شخصين من الغرق".

وأشارت الى أنّ "اللواء خير أكد أنه وبتوجيهات رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري يواصل اتصالاته مع السلطات في غينيا لاتخاذ الإجراءات المطلوبة لإعادة جثة الشاب فشيخ إلى لبنان في أقرب وقتٍ ممكنٍ".

وتوجّه خير بالتعزية من عائلة الشاب فشيخ، شاكرًا "السلطات الغينية والجالية اللبنانية الذين تعاونوا للبحث عن الشاب فشيخ وكشف مصيره".


ولفت، الى أنّ "التنسيق يتمّ حاليًا مع القنصل الفخري في كوناكري جورج مزهر لاجراء الترتيبات اللازمة ونقل الجثة الى لبنان في خلال 48 ساعة المقبلة".

اشارة، الى أنّ فشيخ هو من مواليد 1994، من بلدة بطرماز في الضنيه كان غادر إلى غينيا منذ اكثر من سنتين للعمل في إحدى الشركات في مجال التكييف والتبريد والتدفئة.

وكان التقى اللواء خير والد الشاب حسين فشيخ القادم من استراليا صباح اليوم الثلاثاء، الذي اطلعه على آخر التطورات والاتصالات التي تمّت في غينيا.

وشكر فشيخ رئيس الحكومة سعد الحريري واللواء خير على المساعدة، مثمّنًا جهودهما.

ونعى الوزير السابق أشرف ريفي في تغريدة على حسابه عبر "تويتر" الشاب فشيخ، واصفاً اياه بـ "شهيد المروءة والشجاعة والأخلاق الرفيعة، رحمك الله وأسكنك فسيح جنانه".

وقال:"كل العزاء للعائلة وأهالي بطِرماز والشمال، إنّا لله وإنّا إليه راجعون".

من جهته، نعى النائب فيصل كرامي الشاب فشيخ، مشيراً الى أن "آلمنا سماع خبرِ وفاة الشاب حسين فشيخ الذي ضحّى بروحه بشجاعة مَن تربّى على بذلِ الغالي والنفيس في سبيل مساعدة للآخرين".

وتقدم من "أهله بالعزاء"، سائلاً "الله تعالى أن يُصبِّرَ قلوبهم وأن يتقبّلَ حُسين من الشهداء والصدّيقين ويجعل الفردوس الأعلى جزاءه في الآخرة".




وكانت عائلة الشاب حسين فشيخ، من بلدة بطرماز ـ الضنية، ناشدت أمس جميع المسؤولين المساعدة في معرفة مصير إبنهم.

وعلى الفور، تابعت وزارة الخارجية والمغتربين القضية. وكلف الوزير جبران باسيل مدير الشؤون السياسية في الوزارة السفير غادي خوري المتابعة مع سفير لبنان في غينيا فادي الزين والتواصل مع السلطات الغينية لمعرفة مصير فشيخ.