القناة 23 محليات

البستاني ردّاً على "القوات": لتجنّب إزدواجية "إجر بالبور وإجر بالفلاحة"

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

ردّ المكتب الإعلامي للنائب فريد البستاني على ما قاله رئيس جهاز الإعلام والتواصل في القوات اللبنانية شارل جبور.

وقال: "كنا نتمنى من جبور وهو الصحافي والمحلل السياسي أن يتوخى الدقة والتبصر في قراءة المقال السياسي الذي نشره النائب البستاني، قبل الدخول في استنتاجات ومواقف وردود تتناول الشخصي وليس الموقف السياسي".

وأشار في بيانٍ له، الى أن "ما قصده البستاني هو مجرد دعوة صريحة لكي تستقيم الممارسة الديمقراطية في البلد، وتجنب إزدواجية المواقف بمعنى إجر بالبور وإجر بالفلاحة"، مضيفا: "هذا ليس اختراعا من عنديات النائب البستاني بقدر ما هو تطبيق لأبسط قواعد النظام الديمقراطي المعمول بها في كل الدول والبلدان الديمقراطية".


ولفت الى إن "دعوة النائب القوات اللبنانية كي تتفضل وتقود المعارضة إنسجاما مع طروحاتها وأفكارها، لا يشكل انتقاصا من دور القوات بل على العكس يعطي قيمة مضافة للممارسة الديمقراطية، فتتولى تصويب المسار في حال رأت فيه اعوجاجا فيتحقق مبدأ المراقبة والمحاسبة، وينتظم العمل الحكومي والبرلماني بفعل ذلك".

واضاف: "أما بخصوص النضال فنحن لن ندخل في سجالات لا طائل منها، بل فقط نشير إلى نقطة التحول في مفهوم النضال فالنضال بين مزدوجين الذي يتحدث عنه الأستاذ جبور هو النضال العسكري قد تحول اليوم إلى نضال فكري سياسي واقتصادي، ربما قد سهى عن باله أن ذلك هو ما تنادي به القوات ليل نهار"، لافتا الى إن "قرارات البستاني ومواقفه السياسية والوطنية تنبع فقط من إيمانه بالوطن وبمؤسساته والنظام الديمقراطي الذي يقوم على وجود موالاة ومعارضة، وهي بالتأكيد لا تخضع لا للإملاءات ولا للتوجيهات".

وكان جبور غرّد على حسابه عبر "تويتر"، قائلاً: "نصيحة النائب فريد البستاني بخروج القوات اللبنانية من الحكومة مردودة شكلاً ومضموناً، ولا نسمح له ولا لغيره بنصائح مغلفة باتهامات تعطيليه لا أساس لها سوى لدى فريقه الفاشل الذي يعطِّل البلد تحقيقاً لمآربه ويخوِّن كل من لا يبصم على سياساته المنحرفة"، متوجّهاً إليه بالقول: "وانت آخر من يحق له الكلام عن النضال".