القناة 23 متفرقات

طرد مسنّ وزوجته من الطائرة.. بسبب "نقرة كوع" للمضيفة!

- سكاي نيوز

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

زعم زوجان مسنّان متقاعدان في مجال الصيدلة أنّهما طردا من إحدى رحلات شركة "يونايتد" الأميركية بعد أن حاولت الزوجة لفت انتباه مضيفة بشأن المقاعد بـ"نقرة خفيفة" على كوعها.

وكانت جيسي أوو (68 عاماً) وزوجها م. ج ويتجيس (66 عامًا) متّجهين من واشنطن العاصمة إلى لوس أنجلوس بعد حضورها حدثًا في حزيران، عندما جلسا بالخطأ في المقعدين 21A و21C، لكن أحد الركاب اقترب وأوضح أنه يجلس في أحد هذين المقعدين، الأمر الذي سبب نوعا من الفوضى، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتقول أوو إنّ مضيفة الطيران أخذت بطاقات المرور "boarding passes" الخاصة بها وزوجها ويبدو أنها فقدتهما في مكان ما، ثم زعمت في ما بعد أنّ الزوجين لم يسلّماها على الإطلاق بطاقات المرور الخاصة بهما.

وعندما عثر راكب يجلس في الجزء الخلفي من الطائرة على بطاقات المرور ملقاة على الأرض، تركت أوو مقعدها وذهبت للمضيفة لتوضح لها أنّها عثرت على بطاقات المرور، لكنّها تلقت توبيخاً بعد أن نقرت بخفة على كوع مضيفة الطائرة.

فقالت لها المضيفة وهي تصرخ في وجهها: "لا تلمسيني، سيتم إخراجك، أنا سأطردك من الطائرة"، بحسب ما قال أوو لمجلة "فوربس" الأميركية.
 
وأضاف أوو: "صاحت مضيفة الطيران ووكيل البوابة. لقد صدمنا. صراخهما كان مسموعاً في جميع أنحاء الطائرة".
لكن الزوجين رفضا النزول من الطائرة، ثم فعلا ذلك على مضض بعد احتجازها لمدة 40 دقيقة.

ووصف الزوجان ما حدث لهما على متن الطائرة بأنه "مهين ومؤذ"، وقالت أوو لـ"فوربس": "لقد أساؤوا إلينا بدون سبب وجيه".

ثم حجزت شركة خطوط "يونايتد" الأميركية للسيدة وزوجها في أحد الفنادق، وأقلعا في وقت لاحق، لكن أوو زعمت أنها وضعت على قائمة المراقبة الداخلية.
 


  • الكلمات المفتاحية :