القناة 23 محليات

عون: العودة الطوعية شملت 276 الف نازح عادوا الى سوريا

- lebanon debate

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

اعتبر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ان توقيع " اتفاق الشراكة اللبناني البريطاني" خلال الشهر الماضي، من شأنه تعزيز علاقات التعاون بين لبنان والمملكة المتحدة وتطويرها في المجالات كافة.

واعرب الرئيس عون، خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية والتنمية الدولية اندرو موريسون، عن امتنان لبنان للدعم الذي تقدمه بريطانيا للقوات المسلحة اللبنانية، لاسيما في برنامج بناء ابراج المراقبة على الحدود الشرقية والشمالية، والذي يساعد على ضبط الحدود اللبنانية مع سوريا، ويساهم في الحد من التهريب ودخول الاشخاص خلسة الى الاراضي اللبنانية.

واشار الرئيس عون الى ان لبنان يولي اهمية اساسية لمسألة عودة النازحين السوريين الى بلادهم، لافتا الى ان العودة الطوعية والامنة التي تحققت حتى الان من لبنان شملت 276 الف نازح عادوا الى سوريا ولم يتبلغ لبنان اي شكوى عن ممارسات تعرضوا لها بعد عودتهم.


وتداول الرئيس عون مع الوزير البريطاني في التطورات الاخيرة في المنطقة والمستجدات العسكرية على الحدود السورية- التركية وانعكاساتها السلبية على وحدة سوريا من جهة، وعلى اوضاع النازحين من جهة ثانية. كما تطرق البحث الى الاوضاع الاقتصادية في لبنان حيث لفت الرئيس عون الى امكانية ان يكون لبنان منصة للشركات البريطانية في المنطقة في قطاعي الخدمات والتكنولوجيا، اضافة الى الاهتمام بالفرص المتاحة للاستثمار والاستفادة من برنامج " سيدر".

بدوره، اكد الوزير موريسون اهتمام بلاده بتعزيز التعاون مع لبنان والاستمرار في دعم الجيش اللبناني والقوى المسلحة اللبنانية، اضافة الى متابعة تطور الاوضاع الاقتصادية .

واشار الى انه زار الحدود الشمالية والتقى احد افواج الحدود في الجيش اللبناني وتابع المهمات التي يقوم بها، منوها بقدرات العسكريين اللبنانيين ومهاراتهم واندفاعهم في الدفاع عن ارضهم.

واكد الوزير موريسون متابعة بلاده للتطورات التي تجري على الحدود السورية- التركية، مقدرا التضحيات التي يقدمها لبنان في رعايته للنازحين السوريين الموجودين على ارضه.

وعرض رئيس الجمهورية الاوضاع الاقتصادية في ضوء التطورات الاخيرة مع رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي شارل عربيد والامين العام للهيئات الاقتصادية رئيس جمعية تجار بيروت نقولا شماس الذي اوضح بعد اللقاء انه تمنى على الرئيس عون، لمناسبة اعداد مشروع موازنة 2020 ، "عدم فرض ضرائب جديدة على المواطنين والشركات لان الضرائب تطارد اللبنانيين منذ العام 2017، وقد تؤثر في حال استمرار فرضها على ديمومة العمل وتخلق اهتزازات اجتماعية وتزيد من جحيم البطالة".

واضاف: "المطلوب في هذه المرحلة، عملية تشاركية في الحوار الاقتصادي والاجتماعي وفي القرار بين الدولة والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والهيئات الاقتصادية والاتحاد العمالي العام، لاسيما وان الانعطافات في النموذج الاقتصادي يجب ان تكون مرنة".

وفي قصر بعبدا، وفد من الرهبنة اليسوعية ضم رئيس جامعة القديس يوسف الاب سليم دكاش ومدير معهد العلوم الشرقية الاب صلاح ابو جودة، والسفير خليل كرم، الذين قدموا لرئيس الجمهورية البحث الذي وضعه السفير كرم والاستاذ في جامعة بوردو شربل متى.

والتقى الرئيس عون وفدا من الهيئة الادارية لمستشفى القديس جاورجيوس الجامعي ووفدا من جامعات ومستشفيات اوروبية حضر الى قصر بعبدا، لمناسبة انعقاد المؤتمر السنوي الرابع والعشرين الذي ينظمه مستشفى القديس جاورجيوس.