القناة 23 محليات

وزير المال عن أزمة الطحين والمحروقات: "ما في مشكل!"

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

علّق وزير المال علي حسن خليل على أزمة الطحين والمحرقات والتي عادت اليوم الى الواجهة من جديد، فقال: "ما في مشكل".

خليل، وعَقِبَ اجتماع اللجنة الوزارية المخصصة لدراسة الإصلاحات المالية والاقتصادية، أَمِلَ الإنتهاء من الموازنة الإثنين المقبل.

وأضاف وزير المال: "أرى لزوم إحالة الموازنة إلى مجلس النواب في خلال أسبوع".

الى ذلك، أشار نائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني إلى أن "مشاريع ‏قوانين الاصلاح الجمركي والتهرب الضريبي والمناقصات يجب أن تحيلها الحكومة على مجلس النواب كي تتم مناقشتها وإقرارها بسرعة".

وأكد حاصباني، قبيل مشاركته في جلسة اللجنة الوزارية لدراسة الإصلاحات، أن "وزراء القوات اللبنانية طالبوا بإلغاء الوظائف ال5 آلاف التي حصلت خلافا لقانون منع التوظيف الصادر في آب 2017، ولكن لا يبدو أن هناك إقبالا من الآخرين على هذا الموضوع".‏

واليوم، اعلن اصحاب محطات البنزين خلال مؤتمر صحفي الإضراب المفتوح.

تزامنًا، بدأت محطات المحروقات في مختلف المناطق اللبنانية تشهد زحمة سير خانقة، بسبب تهافت المواطنين الى تعبئة السيارة بالوقود تخوفاً من إطالة امد الازمة.

في السياق نفسه، شدد رئيس نقابة أصحاب المخابز والأفران ​كاظم ابراهيم، على أنّ "الرغيف بمهبّ الريح ولا مَن يسأل ولا يمكننا الإستمرار بالوضع الراهن ولا مَن يهتم لنشرح له ظروفنا".

وأكد ابراهيم، أنه "لم يعد أمامنا سوى إعلان الإضراب يوم الإثنين في 14 تشرين الأول الحالي وبعدها نقرر الخطوات اللاحقة".