القناة 23 صحافة

موسكو تنصح "إسرائيل" بعدم "اللعب بالنار" : لا تهدّدوا باستهداف السيّد نصرالله

- الديار

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

يبدو ان الاسرائيليين يضعون انفسهم من جديد في دائرة الاستهداف "كشريك" في اغتيال ‏سليماني، وهذا الامر يوسع دائرة "الانتقام" لدى طهران وحزب الله، وهذا ما تخشاه القيادة السياسية في اسرائيل ‏الذي لمح وزير خارجيتها بالامس الى احتمال قيام حكومته باتخاذ قرار "بتصفية" السيد نصرالله‎…‎
‎ ‎
لكن هذا التهديد يبدو مجرد "تهويل" غير واقعي من قبل اسرائيل القلقة من تصاعد الدور الريادي والقيادي للسيد ‏نصرالله ال
‎ ‎
ذي بات القائد الاعلى الاكثر تأثيرا لكل محور المقاومة في المنطقة بعد رحيل سليماني، وهي تدرك ان كلامه يقرن ‏عادة بالافعال، لكن حتى لو اقترح ترامب المساعدة في محاولة اغتياله على نتانياهو، فان الاخير سيتردد كثيرا في ‏الموافقة لانه يدرك اولا ان احتمالات نجاح العملية غير مضمون بسبب التعقيدات الامنية المحيطة بالسيد نصرالله، ‏وثانيا، هو يعرف تمام المعرفة ان ثمن خطوة مماثلة لن يكون اقل من حرب شاملة ستكون فيها اسرائيل في ‏مواجهة غير مسبوقة "كما ونوعا"، وهي مغامرة غير مضمونة النتائج بل ستكون مدمرة‎…‎
‎ ‎
‎ ‎ما هي "النصائح" الروسية ؟
‎ ‎
‎ ‎
وبحسب تلك الاوساط، نقلت موسكو "رسائل" شديدة الوضوح الى اسرائيل، بضرورة تخفيض حدة التوتر مع ‏لبنان لان المنطقة لا يمكن ان تتحمل اي "مغامرة" جديدة، ونصحت موسكو تل ابيب بضرورة التوقف عن ‏‏"التبجح" والتهديد "بتصفية" السيد نصرالله، او اتخاذ اي خطوة غير محسوبة ضد حزب الله بالاستفادة من قيام ‏واشنطن باغتيال سليماني… وكانت موسكو واضحة في التأكيد ان حسابات ايران "كدولة" في التعامل مع اغتيال ‏سليماني، ستكون مختلفة جدا مع اي حسابات خاطئة تجاه السيد نصرالله، وارفقت النصيحة بالتأكيد ان الموضوع ‏ليس استنتاجا وانما "لعب بالنار" ونتيجة معلومات جدية مستقاة من "اصدقاء" موسكو في المنطقة‎…‎
‎ ‎
‎ ‎السفارة الاميركية‎…‎
‎ ‎
وكانت السفارة الاميركية في بيروت قد رفعت درجة الاجراءات الامنية الاحترازية ووفقا المعلومات، وصلت إلى ‏لبنان قبل ايام قوة من مشاة البحرية الأميركية قوامها 35 جندياً بواسطة طائرة حطّت في مطار حامات العسكري، ‏بهدف تعزيز إجراءات الحماية في مبنى السفارة في عوكر‎…‎


  • الكلمات المفتاحية :