القناة 23 مجتمع

أوهمتها بالحديث مع مارشربل لإنقاذ عائلتها واستجّرت أموالها

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

خلال العام 2019 تعرّفت المدعى عليها "جيلبيرت.ك" الى المدعية "حنين.ع" على درج منزل الأخيرة. أخذت "جيلبيرت" تستعطف المدعية للإستحصال منها على مساعدة لإجراء عملية جراحية في عينها، ولمّا استجابت لطلبها، راحت المدعى عليها تتّصل بها بشكل متكرّر طالبة منها الأموال بعدما أوهمتها بأنّها تتحدّث مع القديس شربل الذي أخبرها أنّ أولاد المدعية بخطر وانّ هناك ضرورة لتقديم الأموال بهدف حرقها. إستجابت "حنين" لطلبات المدعى عليها حتى وصلت الأموال المدفوعة حوالي أربعين مليون ليرة.

بالتحقيق الأولي مع المدعى عليها وبعد مواجهتها بمحادثات عبر تطبيق الواتساب بينها وبين المدعية، اعترفت بأنها أقدمت على الإستيلاء على أموال المدعية بعد إيهامها بأّنّها تتحدّث مع القديس شربل. وأضافت بأنّ المدعى عليها "نيلا.ب"(أوقفت غيابياً) كانت تأخذ منها الأموال وتعطيها مصروفها فقط.
وبالتحقيق الإستنطاقي، أنكرت "جيلبيرت" ما ورد في إفادتها السابقة، وقالت أنّها كانت تأخذ من المدعية مبلغ مئة ألف ليرة يومياً على مدى ثلاثة أسابيع، وأضافت أنّها علّمت المدعية الصلاة لمار شربل بهدف إستعادة عائلتها وأنّ "نيلا" لا علاقة لها بالموضوع على الإطلاق.
قاضي التحقيق في جبل لبنان ظنّ بالمدعى عليها بموجب المادتين 655 و768 عقوبات (الإستيلاء على أموال المدعية إحتيالاً وتعاطي أعمال الشعوذة) وأحالهما للمحاكمة أمام القاضي المنفرد الجزائي في جونية.

Doc-P-668159-637156179573090307.jpg


  • الكلمات المفتاحية :