القناة 23 الأخبار الفنية

بسبب الكمامات... شقيقة أمل علم الدين متهمة باستغلال أزمة كورونا كموضة!

- Agencies

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

أطلقت تالا علم الدين شقيقة أمل علم الدين، مجموعة متنوعة من الكمامات باسم علامتها التجارية الشهيرة Tala، قد عرّضتها للانتقادات اللازعة حول إستغلال أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد وما إلى ذلك.

فقد شُنّ ضدها موجة كبيرة من الانتقادات والهجوم تتمثل في كونها استغلت أزمة انتشار وباء كورونا بإنتاج هذه الكمامات، خاصة بعد عرضها بسعر 33 دولاراً للكمامة الواحدة على الموقع الرسمي لعلامتها التجارية، وهو ما دفع الكثيرين لانتقادها فبدلاً من طرح كمامات بسعر أقل من المعتاد بالأسواق في وقت الأزمات، أطلقتها هي بهذا السعر المرتفع.

وبدوره قامت تالا بالرد على هذه الانتقادات، موضحة أن هذه الأقنعة ليست من الإكسسوارات المستجدة المرتبطة بانتشار فيروس كورونا، وإنما هي من المنتجات شائعة الاستخدام في سنغافورة -مكان إقامتها-، ويستخدمها المواطنون للحماية من البرد وكذلك في أغراض أخرى مثل أوقات ما بعد إجراء العمليات التجميلية البسيطة في الوجه.


وأشارت إلى أن هذه الكمامات لا تتمتع بنفس خصائص الكمامات والأقنعة الوقائية الطبية الأخرى، كما أنها لا تُستخدم لمرة واحدة فقط وإنما تصلح للاستخدامات المستمرة لأنها قابلة للتنظيف والغسل، وصُممت خصيصاً لتناسب كل من الرجال والنساء وكذلك الأطفال.


  • الكلمات المفتاحية :