القناة 23 عربي و دولي

بعد حديث خامنئي عن الجن و صب رجل دين إيراني زيتاً بأنوف مرضى كورونا .. مخابرات إيران "محرجة"

- العربية

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

بعدما أثارت تصريحات المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، قبل أيام، جدلا واسعا في الشارع الإيراني، لاسيما بشأن ما قاله عن "تعاون الأعداء من الجن والإنس ضد بلاده"، راجت شائعات كثيرة في بالبلاد حول استحداث قسم لمكافحة الجن، ما أحرج وزارة الاستخبارات، على ما يبدو، ودفعها إلى نفي صحة هذا الخبر.

في التفاصيل، نقلت وكالة "إيسنا" للطلبة الإيرانيين شبه الرسمية، الأربعاء، عن مصدر بالوزارة قوله إن "الخبر المتداول حول تأسيس قسم بوزارة الاستخبارات من أجل مكافحة أنشطة الجن مفبرك وغير واقعي، وأن وزير الاستخبارات لم يجر أية مقابلة بهذا الخصوص".

وراجت هذه الأنباء منذ أن أطلق المرشد الإيراني تصريحات مثيرة للجدل في خطبة مسجلة في 22 مارس/آذار، متهما بعض الجن بالتعاون مع أعداء إيران من البشر.

كورونا في إيرانكورونا في إيران

وأميركا متهمة!

وكان خامنئي قد اتهم الولايات المتحدة بإنتاج فيروس كورونا بشكل يتناسب مع جينات الإيرانيين، بحسب تعبيره، رافضا العرض الأميركي لمساعدة بلاده في مكافحة المرض.

كورونا في إيرانكورونا في إيران

كما أدت هذه التصريحات إلى رفض أية مساعدات خارجية، حيث بات المسؤولون الإيرانيون ووسائل الإعلام الرسمية يروجون لنظرية المؤامرة المزعومة.

طرد فريق دولي

وطالت نظرية المؤامرة منظمة "أطباء بلا حدود"، بعد أن طردت إيران وفدا لها كان يعمل على تشييد مستشفى ميداني للعناية المركزة بسعة 50 سريرا في أصفهان من أجل معالجة مرضى كورونا، وذلك بعد هجوم شنه المقربون من المرشد الإيراني على المنظمة وموظفيها، اتهموهم فيه بأنهم "جواسيس".

كورونا في إيرانكورونا في إيران

بدوره، قال ميشيل أوليفييه لاشاريتي، مدير برامج الطوارئ لمنظمة أطباء بلا حدود في باريس في بيان: "نحن مندهشون للغاية عندما علمنا أنه تم إلغاء الموافقة على نشر وحدة العلاج الخاصة بنا".

وأضاف:"لقد تمت مناقشة الحاجة إلى هذا التدخل والتفويضات اللازمة للبدء فيه والاتفاق عليه مع السلطات الإيرانية ذات الصلة خلال الأسابيع الماضية. كانت فرقنا جاهزة لبدء الأنشطة الطبية في نهاية هذا الأسبوع".

"دمية أميركية"

فيما اعتبر حسين شريعتمداري، مدير تحرير صحيفة "كيهان"، ومندوب المرشد المرشد الإيراني فيها، منظمة "أطباء بلا حدود" بأنها "دمية أميركية".

يذكر أن تصريحات خامنئي قوبلت برد حاد من قبل وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، بالقول إن "النظام الإيراني تجاهل التحذيرات المتكررة من قبل مسؤولي الصحة في بلاده، ونفى الوفيات الأولى بكورونا مدة 9 أيام على الأقل. ولا يزال النظام يكذب على الشعب الإيراني والعالم عن عدد الإصابات والوفيات"، بحسب قوله.

أفادت وسائل إعلام إيرانية بهروب رجل دين إيراني أثار ضجة في البلاد، وعلى مواقع التواصل بعد أن ظهر في مقاطع مصورة متنقلاً بين المصابين بفيروس كورونا، مشجعاً إياهم على استنشاق زيت معطر زاعماً أنه "زيت من النبي" يشفي المصابين.

وفي التفاصيل، صدرت مذكرة قضائية باعتقال مرتضى كوهنسال، المروج لما يعرف في إيران بـ"الطب الإسلامي"، والذي كان يدور على المستشفيات، ويعطي بعض "الأدوية المعجزة" للمصابين بكورونا.
 

وكشف المدعي العام في مدينة أنزالي شمال إيران، أن مذكرة اعتقال صدرت بحق الرجل الذي عرض حياة العديد من المرضى للخطر.

"العلاج المعجزة"!

وكان كوهنسال الذي ادعى أن لديه "علاجًا معجزة" أطلق عليه "عطر النبي"، أعطى لأحد الشبان المرضى علاجه هذا، قبل أن يتوفى الأخير بعد ذلك بثلاثة أيام.

ونشر مدعي الطب هذا، مقطع فيديو لنفسه على وسائل التواصل، وهو يزيل الكمامات التي يرتديها المرضى ثم يقوم بفرك العطر تحت أنوفهم، زاعمًا أنه سيجعلهم يعطسون ويشفون من الفيروس، الذي حصد الآلاف في البلاد.

وكانت عدة أحداث مشابهة حصلت في البلاد في الفترة الأخيرة، فقد زعم أحد الشخصيات، الذي بات يُعرف على مواقع التواصل باسم "أبو الطب الإسلامي في إيران" الأسبوع الماضي، أن إسقاط "زيت القرع المر" في الأذنين في الصباح سيمنع الإصابة بالفيروس الذي وصفته منظمة الصحة العالمية بالوباء أو الجائحة، وبأسوأ أزمة صحية تواجه العام.

يذكر أن إيران أعلنت الثلاثاء تسجيل 122 حالة وفاة إضافية بكورونا لتصل الحصيلة الإجمالية الرسمية للوفيات بهذا الوباء الذي طال كافة المحافظات الإيرانية الى 1934.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور إنه هناك 1762 حالة إصابة جديدة، في رقم قياسي للإصابات في يوم واحد، في الساعات الـ24 الماضية.

كما كشف أن عدد المصابين بالمرض في إيران بلغ 24811 شخصا.

 


  • الكلمات المفتاحية :