القناة 23 متفرقات

أسرار خفية وتاريخية عن القهوة التركية‎

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

نشرت مجلة "أ تركيا" الإسبانية تقريرا تحدثت فيه عن القهوة التركية، التي اكتسبت شهرة واسعة خلال السنوات الماضية.

وقالت المجلة، في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إنه قبل نحو 450 سنة خلال عهد سليمان القانوني، أحضر أوزدمير باشا، حاكم اليمن، القهوة إلى القصر العثماني. في ذلك الوقت، افتتح تاجران عربيان، حكيم من حلب وشمس من دمشق، أول مقهى في إسطنبول. ومنذ ذلك الوقت، أصبح سكان إسطنبول مدمنين على هذا المشروب الجديد بسرعة.

وأوردت المجلة أن الرحالة الشهير أوليا جلبي (1611-1682) كتب أنه في حي تهتكالي كان هناك حوالي 55 مقهى يعمل بها 200 عامل. وعلى الرغم من حظره في بعض الأحيان، على مر القرون، اندمج هذا التقليد في الحياة الاجتماعية للأتراك وخلق أسلوب القهوة التركية. في الأثناء، لم تستغرق الموضة الجديدة وقتا طويلا لتنتشر إلى بقية أوروبا والبندقية. وفي سنة 1669، قدم السفير التركي سليمان آغا هذا المشروب الشرقي لمجموعة دولية من الأثرياء قادمة من باريس وأصبحت دعوات السفير امتيازا بالنسبة لهم.

وأضافت المجلة أنه في سنة 1683، ترك الجيش العثماني، عندما انسحب من فيينا بعد حصار طويل وغير ناجح، العديد من أكياس القهوة هناك. كان النمساويون يعتقدون أنها نوع من العلف، فكانوا يأخذونها إلى نهر الدانوب لرميها. لكن بالصدفة، تعرف شخص من أصل بولندي على المنتج وأنشأ مقهى في فيينا. وبهذه الطريقة، انتشرت القهوة التركية في جميع أنحاء أوروبا.

وتجدر الإشارة إلى أن أصل الشجرة يعود إلى إثيوبيا، وهي من الفصيلة الفَويّة. وعلى الرغم من أن القهوة التركية مشهورة جدا في العالم، إلا أنها لا تزرع في تركيا، وإنما التسمية ترتبط بطريقة تحميص وطحن وتحضير القهوة.

وأضافت المجلة أن العنصر المهم في القهوة التركية هو أنه يجب أن تكون مطحونة بشكل جيد، أكثر من الإسبريسو، أي تكون مثل المسحوق. وللحصول على هذا المسحوق، ينبغي سحق الحبوب في طاحونة يدوية، التي غالبا ما تكون حجرية أو خزفية أو خشبية.

كيف تقدم؟
عند طبخ القهوة التركية، يجب عليك أولا قياس كمية السكر، لأنه يضاف عند صنع القهوة. وبعد تقديمها، عليك أن تتركها ترتاح لفترة حتى تترسب القهوة في أسفل الفنجان. في تركيا، هناك أنواع مختلفة من القهوة، قهوة سادة الخالية من السكر، قهوة متوسطة وقهوة حلوة مع الكثير من السكر. في العديد من المقاهي، يقدم كوب من الماء مع القهوة دون طلب. وذلك لتنظيف البقايا من الفم.

كيف يقع إعداد القهوة التركية؟
تحتاج في البداية إلى إناء القهوة التركية، الذي يستحسن أن يكون من النحاس، ثم تضيف السكر حسب الرغبة والماء البارد. لإعداد القهوة لشخصين، ستحتاج إلى ملعقتين صغيرتين من القهوة، أي حوالي خمسة غرامات، مع إضافة السكر؛ الذي يكون في حدود ملعقتين صغيرتين بالنسبة للقهوة الوسط ثم مزج جميع المكونات. من المهم تحريكها جيدا وعلى نار هادئة.

أثناء الطهي، قم بتحريكها ثانية وبمجرد أن تجهز قسّم الرغوة بين فنجانين، ثم ضعها على النار مرة أخرى. وعندما تصل إلى مرحلة الغليان أطفئ النار واملأ كلا الفنجانين. بعد تحضير القهوة، تجنب إضافة السكر أو الحليب إليها، وانتظر إلى أن تترسب حبيبات القهوة في الأسفل، ثم تناولها.


  • الكلمات المفتاحية :