القناة 23 محليات

نائب يتحدّثُ عن "نوايا خفية تجاه باسيل"

- الشرق الاوسط

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

يرى التيار الوطني الحر، أن "تركيز الهجوم على رئيسه جبران باسيل هو بهدف" النيل منه".

وفي هذا السياق، يقول عضو تكتل "لبنان القوي" ماريو عون لـ" الشرق الأوسط"، عاداً الهجوم على باسيل" محاولة لإفشال كل مخطط الإصلاح الذي تحدث عنه"، مضيفاً: "الهجوم المركّز يطال الشخص الرصين والمسؤول والقوي لمحاولة إضعافه، وهو ما يزيدنا قناعة بصوابية خياراتنا، وبضرورة الدفاع عنها"، متحدثاً عن" نوايا خفية تجاه باسيل والعهد وتكتله".

ويرى النائب ماريو عون أن" تكتل الآخرين ضد باسيل مرده إلى أنه زعيم قوي، ويملك رؤية استراتيجية"، نافياً أن "يكون قد تخطى التوازنات الداخلية اللبنانية والطائفية"، مشدداً على أنه" لا يزال يرتكز إليها بهدف الوصول إلى الدولة المدني".

ومع إقراره بصعوبة تطبيقها الآن، يشير عون إلى أن "الهدف الأقرب هو تحقيق «اللامركزية الإدارية كخطوة أولى".

ولا ينفي النائب عون أن "باسيل يطرح ملفات حساسة، لكنه يوضح أن ملف الجنسية لا يعارضه فيه المسيحيون لأننا في واقع ديموغرافي صعب"، ولا يرى أن موقف باسيل منه "خطأ استراتيجي" لأن "قول الحقيقة ليس خطأ"، فيما" يفكر الآخرون بمصالح آنية خلافاً لما نفكر به بالحفاظ على البلد لأولادنا عبر الوصول إلى نظام مدني وغير طائفي".