القناة 23 محليات

باسيل يهدد بمغادرة الجلسة...و انسحاب "المستقبل" وكرامي من الجلسة التشريعية...وتحويل "الكابيتال كونترول" الى اللجان

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

شدد رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل خلال مناقشة قانون العفو العام في الجسلة التشريعية المسائية في قصر الأونيسكو على أن "الموضوع اكثر من خلافي ولدينا موقف مبدئي ضد فكرة العفو"، مشيراً الى أن "هذا القانون كما هو سنصوّت ضدّه كتكتل لكننا نحاول أن نتفادى مشكلاً واذا ممنوع كمان نصوت ضد منفل".

من جهته، رد رئيس مجلس النواب نبيه بري على باسيل بالقول:"الكلمة الأخيرة أي منفل ما بدي إسمعها".

بعدها، رفع بري الجلسة لمدة 10 دقائق وعقد خلوة مع رؤساء الكتل في قاعة جانبية للتشاور حول قانون العفو العام.

بعد عدم التوصل الى اتفاق حول قانون العفو العام ووضع الرئيس نبيه بري القانون جانباً، أشار الرئيس سعد الحريري الى أن "الرئيس برّي قام بجهد كبير ولا أعرف سبب التذاكي على بعضنا البعض وطلبت من كتلة المستقبل الخروج من الجلسة لأنهم يريدون إعادتنا الى نقطة الصفر".

من جهته، قال النائب فيصل كرامي :" انسحبت من الجلسة بسبب الخلوات التي حصلت ووضع قانون العفو جانبا واصر على التصويت على الاقتراح بندا بندا".

من جهته، وبعد استئناف الجلسة، قال بري: "قانون العفو خللولي هوي شوي على جنب بركي بتنزل الرحمة بعد شوي".

رفع رئيس مجلس النواب نبيه بري الجلسة التشريعية المسائية بعد سقوط صفة المعجل عن مشروع الكابيتال كونترول وإحالته على اللجان النيابية المشتركة.

وقال الرئيس بري عن قانون الكابيتال كونترول: "هذا ليس كابيتال كونترول لقد اتتني رسالة من مصرف لبنان تتكلم عن 4 عوائق اساسية ولا بد من تحويله الى اللجان المختصة".

من جهته، اعتبر النائب حسين الحاج حسن "أننا لا نريد ان نحمّل احدا مسؤولية عدم اقرار اقتراح العفو العام فلكل من الأفرقاء موقف ولم يتم التوصل الى اتفاق حول اقتراح قانون العفو العام".

من جهته، شدد النائب علي حسن خليل على أن "موقفنا المبدئي معروف اتجاه كل من تعامل مع العدو الاسرائيلي ولكن الرئيس بري كان يحاول الوصول الى نقطة توافق بين الجميع حيال قانون العفو العام".


  • الكلمات المفتاحية :