القناة 23 مجتمع

لبنان يخسر طبيبَين بسبب "كورونا"

- mtv

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

الخسائر اللبنانيّة بسبب "كورونا" تتوالى، وآخرها وفاة طبيبَين لبنانيّين في الكويت وروسيا بعد إصابتهما بالفيروس.

أُعلن اليوم عن وفاة الطبيب اللبناني ماهر فقيه الموجود في الكويت، جراء إصابته بـ"كورونا"، وذلك خلال تأديته رسالته المهنية رغم أنه يعاني أصلاً من مرض السكري. وكان الطبيب الراحل قد أدخل المستشفى قبل أسابيع، وهو من بلدة طير دبا الجنوبيّة، ويقيم في الكويت حيث يعمل منذ سنوات وأصرّ مع انتشار الوباء على ممارسة عمله.

الطبيب الثاني الدكتور غسان ناصر من مواليد١٩٦٩ من السفيرة في قضاء الضنية، وهو إختصاصي في طب الأطفال، ومتأهل من دكتورة أيغُول وله ثلاثة أولاد، ويعيش ويعمل في روسيا. أصيب منذ حوالي أسبوعين وهو يقوم بواجبه المهني وأُدخل العناية المركَّزة، وبُذلت الجهود والإمكانيات العلاجية والطبية كافّةً، إلاّ أنها لم تأتِ بنتيجة إيجابية وما لبث أن فارق الحياة ٢٣/ ٦ /٢٠٢٠ ودُفن هناك في ٢٤ /٦/ ٢٠٢٠.

عسى أن ينتهي عدّاد "كورونا" في القريب العاجل من تسجيل المزيد من الخسائر.


  • الكلمات المفتاحية :