القناة 23 محليات

المستشفيات الخاصة تُطلق إستغاثتها الأخيرة

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

عقد أصحاب المستشفيات الخاصة إجتماع في المستشفى اللبناني - الفرنسي في زحلة، بدعوة من رئيس مجلس إدارة المستشفى سليم عاصي، في حضور عضو نقابة أصحاب المستشفيات الخاصة رئيس مجلس إدارة مستشفى رياق محمد حمد عبد الله، نائب رئيس مجلسي إدارتي مستشفيي شتورا والمياس نبيل قاسم حمود، ورفع أصحاب المستشفيات الخاصة صرخة إستغاثة أخيرة، قبل إعلان التوقف عن إستقبال المرضى في الحالات الطارئة، "لأن الوجع كبير" .

تحدث عاصي عن الأعباء والأكلاف المالية، "التي تضاعفت مرات ومرات لجهة إرتفاع فاتورة الأدوية والغذاء والصيانة والمعدات الطبية التي تستعمل في الأعمال الطبية والمواد التعقيمية والمختبر، علما إن الارتفاع بلغ ما نسبته 200 % ".

وطالب عاصي، بتعديل تعرفة شركات التأمين التي تختلف بين البقاع وبيروت وقال:"إن الوجع كبير جداً، وكل مريض يدخل على حساب الهيئات الرسمية الضامنة يكلف المستشفى ما نسبته 60 % زيادة على التسعيرة الرسمية"، والمستشفيات اتخذت قرارا بالتوقف عن إستقبال المرضى وسيتم اتخاذه بالتنسيق مع قرار نقابة المستشفيات وسيكون لنا اجتماعاً أخراً بحضور كل أصحاب المستشفيات في البقاع، وسيكون التوقف عاماً في كل لبنان وللأسف لن يكون يوماً واحدا بل لأيام".