القناة 23 إقتصاد

بتوقيع وزراء كلهم "تكنوقراط" ... إليكم تاريخ ربطة الخبز منذ عام 2005 حتى اليوم

- LebanonFiles

نشر بتاريخ



إشترك الآن في مجموعة الوتساب

لتصلك الأخبار

لحظة بلحظة على هاتفك


حجم الخط

منذ العام 2005 إلى اليوم، وحسب تاريخ التعامل الرسمي مع ربطة الخبز، لم يتكبّد أصحاب المخابز والأفران خسائر تذكر، لا عندما ارتفعت أسعار مواد وعناصر انتاج الخبز ولا حتى عندما انخفضت، وذلك برعاية وموافقة وزراء الاقتصاد والتجارة في كل الحكومات المتعاقبة، الذين وإنْ ثبّتوا سعر الربطة عند 1500 ليرة لبنانيّة إلا أنهم وفي ظل ارتفاع الأسعار، اتخذوا القرارات التالية:

1- في 21 شباط 2005، خفّض وزير الاقتصاد والتجارة عدنان القصار في حكومة الرئيس الراحل عمر كرامي، وزن ربطة الخبز من "1500 غرام" إلى (1400 غرام).
2- في 17 أيار 2006، خفّض وزير الاقتصاد والتجارة سامي حداد في حكومة الرئيس فؤاد السنيورة، وزن ربطة الخبز إلى (1300 غرام).
3- في أواخر العام 2006، خفّض وزير الاقتصاد والتجارة سامي حداد في حكومة الرئيس فؤاد السنيورة، وزن ربطة الخبز إلى (1170 غراماً).
4- في 6 حزيران 2007، خفّض وزير الاقتصاد والتجارة سامي حداد في حكومة الرئيس فؤاد السنيورة، وزن ربطة الخبز إلى (1120 غراماً).
5- في 22 أيلول 2010، خفّض وزير الاقتصاد والتجارة محمد الصفدي في حكومة الرئيس سعد الحريري، وزن ربطة الخبز إلى (1000 غرام).
6- في 25 نيسان 2012، خفّض وزير الاقتصاد والتجارة نقولا نحاس في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي وزن ربطة الخبز إلى (900 غرام).

بينما وعند انخفاض الأسعار، بالتوافق بين الطرفين ومن دون التسبّب بخسائر، أصدر وزير الاقتصاد والتجارة ألان حكيم في حكومة الرئيس تمام سلام، قرارين رفع بموجبهما وزن ربطة الخبز:

الأول، في 12 كانون الثاني 2015، رفع وزن ربطة الخبز إلى (950 غراماً).
الثاني، في 27 كانون الثاني 2016، رفع وزن ربطة الخبز إلى (1000 غرام).


  • الكلمات المفتاحية :