القناة 23 محليات

جنبلاط: "الحزب" لديه معلومات... وهذا ليس اتهاما

نشر بتاريخ




حجم الخط

أصر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط على "أن يكون هناك تحقيق لبناني - دولي بانفجار المرفأ".

وفي حديث لـ"العربية"،اعلن "أننا لا نثق بالأجهزة المحلية التي أصابها الإهتراء أو هي مسيسة من السلطة التي كلنا نرفضها ورفضها الشعب بالأمس أمام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون".

ورفض جنبلاط الدخول في جدل مع الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، سائلا: " هل من الممكن ان حزب الله ليس معه خبر أن هذه الكمية من النيترات موجودة منذ عام 2014  استخبارات الحزب قوية جدا فلماذا لم يبلغوا اجهزة الدولة عن مثل هذا الخطر؟".

واعتبر أنه "في ظل هذا التمازج بين السلطة والحزب أعتقد ان حزب الله لديه معلومات، وهذا ليس اتهاما بل ربما من الاهمال وربما هناك شخص تعود له هذه الكمية لم يكشف عنه".

وتعليقا على طرح نصرالله إجراء الجيش التحقيق، أشار جنبلاط إلى "أننا نحترم مؤسسة الجيش لكن تصرفات هذه السلطة والحكومة أوصلتنا الى الشك بكل شيء".

ونوه  جنبلاط بأن "ذاكرتي جيدة"، كاشفا أن  " ماكرون طلب  بعد ان كل من الأحزاب أدلى بدلوه ان عالجوا الامور التي يمكن معالجتها، وتحديدا الأمور الحياتية وأنا مستعد لمساعدتكم اذا قمتم بالاصلاحات وأولها الكهرباء".

وأكد جنبلاط "أنني أقبل بأي إنتقاد، والرئيس ماكرون شاهد الثورة التي يشنها الشعب اللبناني، وأنا مع التغيير وإنتخابات جديدة على اساس لا طائفي، وماكرون كان على حق بما قاله".

وعن إمكانية تفقده منطقة الانفجار، أوضح"أنني  لا أريد أن أجرح مشاعر أحد لأنني معتبر من قبل البعض عن حق أو غير حق هذا أمر آخر من الطبقة السياسية".


  • الكلمات المفتاحية :