القناة 23 محليات

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 20/10/2021

نشر بتاريخ




حجم الخط

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون لبنان" 



عمليا دخلت البلاد في المدار الإنتخابي مع تشريع تقريب موعد إجراء الإنتخابات الى السابع والعشرين من آذار 2022 اما بالنسبة الى امكانية انعقاد مجلس الوزراء والذي رفعت جلسته الاخيرة الاسبوع الماضي بسبب الازمة المتعلقة بالقاضي طارق البيطار تفيد أوساط مستقلة مطلعة لتلفزيون لبنان أن الأجواء أفضل من ذي قبل وهناك اتصالات وأجواء مرنة وسيحصل اتصال بين الرئيسين عون وميقاتي في هذا الشأن. 


لبنان اليوم انشغل على مسارين: الأول: اقتصادي مالي مع الإعلان أن صندوق النقد الدولي بدأ فعليا مناقشات تقنية مع لبنان وإعلان شركة ألفاريز آند مارسال من قصر بعبدا أنها ستباشر غدا التدقيق المالي الجنائي في حسابات مصرف لبنان.
أما الثاني نفطي والجولة الموسعة على كبار المسؤولين لكبير مستشاري الولايات المتحدة لأمن الطاقة العالمي آموس هوكشتاين رئيس وفد التفاوض غير المباشر بين لبنان وإسرائيل في ملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية وفي هذا الاطار اشارت اوساط مستقلة مطلعة لتلفزيون لبنان أن هوكشتاين ينتقل الى اسرائيل لاحقا للاطلاع على وجهة النظر هناك على ان يعود ربما بعد اسبوع الى بيروت لعرض وجهة نظره لكن الاوساط تؤكد من جهة ثانية أن معاودة المفاوضات ليست قريبة. 


كل ذلك لم يحجب الضوء عن الإرتفاع الجنوني لأسعار المحروقات على سعر صرف عشرين ألف ليرة لبنانية مقابل الدولار ما دفع برئيس الإتحاد العمالي العام الى عقد مؤتمر صحافي عاجل تناول ارتفاع أسعار المحروقات والخبز والدواء والسلع الاساسية على وقع قطع للطرقات في عدد كبير من المناطق احتجاجا على تردي الاوضاع المعيشيىة. 


البداية من قصر بعبدا حيث تبلغ رئيس الجمهورية من وفد شركة الفاريز اند مارسال البدء غدا بالتدقيق المالي الجنائي في حسابات مصرف لبنان. 
الرئيس عون التقى اموس هوكشتاين وقد أفادت اوساط قصر بعبدا لتلفزيون لبنان أن جو اللقاء بين رئيس الجمهورية وهوكشتاين كان إيجابيا. 


=========================== 



* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون nbn" 


قبل أن تدق ساعة إنتهاء العمل بالتوقيت الصيفي وتعود عقارب الساعة ستين دقيقة إلى الوراء"دقت" تنكة البنزين مجددا بجيب المواطن عبر زيادة بلغت ستين ألف ليرة فألهبت كلفة معيشته على أبواب الشتاء من التدفئة إلى عودة المدارس مرورا ببدل النقل وحتى سعر ربطة الخبز وكل السلع الأساسية وبإختصار صار الحد الأدنى للأجور بيسوى تنكتين... وعيش يا مواطن.

نفطيا ولكن في محطة مختلفة دارت المحركات الأميركية في ملف ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وفلسطين المحتلة مع زيارة رئيس الوفد الأميركي للمفاوضات غير المباشرة آموس هوكشتاين إلى بيروت ولقائه الرؤساء الثلاثة 
في عين التينة سمع هوكشتاين من الرئيس نبيه بري تأكيدا على إتفاق الاطار الذي أعلن عنه قبل عام وأشار رئيس المجلس الى أن الملف أمام فرصة جديدة لإستئناف المفاوضات في الناقورة مع المساعي الاميركية الجديدة التي تبذل في هذا الاطار. 


وأثار الرئيس بري خلال اللقاء أهمية إستثناء لبنان من ضوابط قانون قيصر في موضوعي إستجرار الغاز المصري والكهرباء من الاردن وعكس الموفد الاميركي للرئيس بري اجواء تفاؤلية بالتقدم إيجابا حول هذه العناوين 


قضائيا وفيما تتواصل التحقيقات في مجزرة الخميس الأسود تم تسجيل تطور على خط ملف إنفجار المرفأ عبر زيارة وفد من أهالي الشهداء برئاسة إبراهيم حطيط وزير العدل هنري الخوري وتسليمه كتابا يطلب تنحية القاضي طارق البيطار عن الملف وتمت احالة الكتاب على مجلس القضاء الأعلى

وفي شأن متصل أكدت مصادر الثنائي الوطني للـ NBN أن وزراء حركة أمل وحزب الله سيحضرون جلسة مجلس الوزراء إذا ما دعا إليها رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الذي يعلم كما رئيس الجمهورية ان هناك ازمة إستوقفت الجلسة الأخيرة بشكل أو بآخر وأحيلت إلى مرجعها أي السلطة القضائية ليجد وزير العدل وفق صلاحياته هو ومجلس القضاء الأعلى الحل المناسب وإجراء المقتضى. 


وأشارت المصادر على ان لا احد يهدد الحكومة او يلوح بالإنسحاب منها وهذا الأمر غير مطروح على الاطلاق خصوصا ان الرئيسين عون وميقاتي يدركان ان هناك مسألة مهمة وعلى درجة عالية من الخطورة هددت أمن البلد وإستقراره ولا مسألة ترقى إلى أهميتها لكي تترك للمعالجة الجانبية و"ع رواء" ويجب الإنصراف لحلها بأسرع وقت ممكن. 


ماليا سقطت كل الإتهامات الفارغة والمزايدات الشعبوية بعد أن تبلغ كل من يعنيه الأمر في الدولة مباشرة شركة "الفاريز ومارسال" التدقيق المالي الجنائي في حسابات مصرف لبنان بعد إنجاز كل الترتيبات المتعلقة بذلك 
أما تشريعا... وبعد جلسة اقرار القانون الرامي لتعديل قانون إنتخاب اعضاء مجلس النواب وقعه رئيس المجلس واحاله الى رئاسة مجلس الوزراء مع إستعجال إصداره وفقا للفقرة الأولى من المادة الدستورية وهو يعد العدة لجلسة تشريعية أخرى عبر الدعوة إلى عقد إجتماع لهيئة مكتب مجلس النواب يوم الاثنين المقبل. 


============================ 



* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون أم تي في" 



ما كان متوقعا حصل . فمن دون اي انذار مسبق ، تجاوز سعر صفيحة البنزين الثلاثمئة الف ليرة ، فيما اشارت بعض المعلومات الى ان السعر قد يواصل التحليق الى أجل غير معروف ، والى سقف غير مسبوق. فالنفط يرتفع سعره عالميا ، والدولار يرتفع سعر صرفه محليا ، والدولة المنهكة ماليا رفعت الدعم عمليا من دون ان تعلن ذلك كلاميا . كل هذا ، على صعوبته ، واضح ومفهوم ... لكن ما ليس مفهوما هو غياب المعالجات الوزراية والحكومية الجادة . فالوزرات المعنية بشؤون المواطن غائبة عن السمع ، والملفات المتعلقة بالحياة اليومية تبخرت بسحر ساحر. مثلا، البطاقة التمويلية لم يعد احد يتحدث عنها ، وكأنها تحولت سرابا. خطط النقل المشترك لا تزال غائبة او مغيبة ، كأن الوضع الملتهب لا يفترض اعادة تفعيلها . اكثر من ذلك الحكومة منعت من الانعقاد لأن الثنائي الشيعي لا يريد ذلك ، قبل حل قضية البيطار. فايهما أهم: محاولة " قبع" قاض او منع " قبع" ما تبقى من لبنانيين في لبنان؟ 


حكوميا، الوضع عالق في الوسط. والكلام على حل للمشكلة القائمة وعلى معاودة مجلس الوزراء اجتماعاته لم يتبلور نهائيا بعد. وفي هذا الاطار علمت ال "ام تي في" ان اتصالات حصلت بين رئيس الحكومة والثنائي الشيعي، وان هذه الاتصالات بدأت بعد التصريحات التراجعية التي ادلى بها وزير الثقافة محمد مرتضى واعرب فيها عن استعداد الثنائي لحضور جلسات مجلس الوزراء. ووفق معلومات ال " ام تي في" فان ميقاتي طلب ضمانة من الثنائي الشيعي بعدم تفجير الجلسة خلال انعقادها . وجواب الثنائي على الامر سيحمله مبدئيا مرتضى غدا الى القصر الجمهوري والسراي الحكومي، كما ينتظر ان يزور ميقاتي قصر بعبدا . فاذا كانت الاجواء ايجابية يدعى مجلس الوزراء الى الاجتماع من دون التطرق الى ملف البيطار من قريب او من بعيد ، وذلك على قاعدة ترك ما للقضاء للقضاء، وما للسطة الاجرائية للسلطة الاجرائية. فهل نشهد حلحلة ما على الصعيد الحكومي، ام ان المنظومة لن تغير في ادائها وستواصل القضاء على ما تبقى من مقومات الدولة واسس الجمهورية؟ في الاحوال كلها، تغيير معظم اركان المنظومة ونوابهم مطلوب وبالحاح، لذلك ايها اللبنانيون متى ذهبتم الى صندوقة الاقتراع اوعا تنتخبون هني ذاتن. 


============================ 


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ال بي سي" 



قبل ان يصل الموفد الاميركي amos hotskein الى لبنان لمعاودة فتح ملف ترسيم الحدود مع اسرائيل، برزت نقطتان:

-الاولى هجوم شخصي استهدفه على خلفية كونه اسرائيليا وخدم في صفوف الجيش هناك ما يجعله في شكل حتمي منحازا لصالح تل ابيب في مفاوضات الترسيم مع بيروت.

-النقطة الثانية، حملة تخوين داخلية لبنانية، استهدفت كل من تحدث او حتى فكر بالتفاوض تحت خط الـ29. 

بناء على هاتين النقطتين، خلق جو عام لدى المسؤولين والمواطنين، بأن اولوية الموفد الاميركي، تأمين مصالح اسرائيل، ليتضح وفي معلومات خاصة بالـ LBCI ان نتائج محادثات اليوم مع الرؤساء الثلاثة، وقائد الجيش، والمعنيين جاءت ايجابية، والاهم بعيدة عن اي انحياز لطرف دون آخر.

وفي التفاصيل، فان amos hotskein هدف من خلال لقاءاته معرفة موقف المعنيين اللبنانيين من الترسيم، عبر سؤالهم : ماذا تريدون من التفاوض، وهل لدى الدولة اللبنانية موقفا موحدا استطيع البناء عليه، ام ان المصالح المحدودة لكل طرف، ستطيح مجددا بملف المفاوضات الذي اصبح حيويا في بلد منهار اقتصاديا؟

وهنا المفاجأة.... فيبدو ان المعنيين في كل اللقاءات كان لهم موقف موحد، وانهم استنتجوا نقاطا ايجابية في كلام الموفد الاميركي يمكن البناء عليه، وذلك على عكس ما روج له لشهور طويلة. 

في انتظار تبلور هذه الايجابية، تلقى المواطنون اليوم ضربة جديدة تمثلت في ارتفاع اسعار البنزين والمازوت والغاز وهم على ابواب فصل الشتاء في وقت اصبح اللبناني فعليا وحرفيا متروكا من دون اي حماية اجتماعية.

حماية مفترض ان يؤمنها مجلس الوزراء علما انه حتى الساعة لا يوجد اي مؤشر يدل على قرب دعوة الرئيس نجيب ميقاتي بالتوافق مع الرئيس عون لعقد جلسة وذلك لاصرار ثنائي امل حزب الله، على حل ما بات يعرف بمشكلة القاضي بيطار قبل اي اجتماع...

بالمختصر، جو ترسيم الحدود البحرية يبدو ايجابيا، ولكنه لا يترجم على الاقل الان في يومياتنا.

الجو السياسي مشحون، وينعكس سلبيا على حياتنا التي حاول البعض تحسين ظروفها، فسقط ضحية احتيال جديد، قضى على ما تبقى من امواله... 



========================= 



* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون المنار" 


ألهب البنزين اوجاع اللبنانيين، في بلد مثخن بالجراح ومتعدد الاوجاع، ولا مسكنات تنفع بعد، فيما المنتفعون يصلون الى ما يريدون مع رفع الدعم عن المحروقات بعد احراق العملة الوطنية بنيران الدولار، والمفارقة ان وفرة البنزين باتت ملحوظة واسارير الكارتيلات انفرجت ومحطات التوزيع فتحت وما خزن على الاسعار القديمة يباع اليوم باعلى الاسعار، لكن من يشتري؟.

تسعة وخمسون الف ليرة رفع سعر الصفيحة مرة واحدة حتى تجاوزت الثلاثمئة الف، فتبرأت وزارة الطاقة التي لا طاقة لها على ايجاد الحلول، فيما وعود الدعم الدولية بقيت كمواعيد عرقوب...

وسط هذا الانهاك اللبناني حضر عاموس هوكشتاين وسيطا اميركيا جديدا لمفاوضات الحدود البحرية بين لبنان وفلسطين المحتلة، ربما اختارته الادارة الاميركية لمعرفته الجيدة بالمنطقة يوم كان يخدم جنديا في الجيش الصهيوني كونه يحمل الجنسية الاسرائيلية، اما ما يحمله للبنانيين فلن يكون غير سابقيه، وهو الحفاظ على المصلحة الصهيونية في اي مفاوضات غير مباشرة مع لبنان، فهل يعي المعنيون اللبنانيون مصلحة بلدهم ويثبتون موقفه عبر وحدة مواقفهم وثبات مطالبهم المحقة. 

قرب ضرائح شهداء الطيونة في روضة الشهيدين اجتمع اهالي الشهداء للتأكيد على حقهم الذي لن يضيع مشكلين لجنة للمتابعة، ومطالبين الجهات القضائية والامنية بالكشف عن التحقيقات الاولية مقدمة لمحاسبة القتلة المجرمين .

في سوريا مجرمون طالما افتخر قتلة الطيونة بالقربى السياسية لهم، نفذوا جريمة غدر مشابهة في دمشق مع تفجير عبوتين بباص لنقل الركاب اوقع العشرات بين شهيد وجريح، وهو ما اعتبره حزب الله عملية ارهابية لن تزعزع الامن والاستقرار في سوريا كما يريد مشغلو الجماعات الارهابية الدوليون والاقليميون.

وفي جمعة المولد النبوي الشريف واسبوع الوحدة الاسلامية، اطلالة للامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله في الاحتفال المركزي الذي يقيمه حزب الله بالمناسبة عند السابعة والنصف من مساء بعد غد الجمعة... 



========================= 



* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون الجديد" 


قبل صياح الديك كانت صفيحة البنزين ترتفع عن سطح الخراطيم ستين الف ليرة بمعدل يوزاري نصف الحد الادنى للاجور في الصفيحة الواحدة وأربعاء التسعيرة المجنونة سيسري تاليا على سائر المحروقات وعبوات الغاز وسيهدد عائلات الجبال والأرياف التي بدأ البرد يلفح قراها ويسكن بين مدافئها وعلى هذا الواقع لم يخرج مسؤول أو نقابي يتحمل مسوؤليات ، فوزارة الطاقة عزلت محركاتها والاتحاد العمالي بشر بأن سعر صفيحة البنزين قد يلامس أربعمئة ألف ليرة .. أما نقيب موزعي المحروقات فادي أبو شقرا فقد بدأ بنظم الشعر والقوافي مستحضرا معها أرواح ليلى عبد اللطيف لاستشراف المستقبل المحروق ، فيما جبهات المعارضة والحراك المدني ورموز السابع عشر من تشرين دخلوا صومعة الإعداد للانتخابات النيابية لكن إذا استمرت وتيرة الارتفاع على حالها فلن يبقى شعب يذهب إلى صناديق الاقتراع.

وإذ صمد الشعب فلن يكون بإمكانه أن يتحرك وسيجري عزله في المنازل بعد أن يتعذر الوصول. 


وعلى الرغم من اشتداد الأزمة على المواطنيين فإن حركات الاحتجاج في الشارع جاءت اليوم أقل من خجولة ..في وقت الإنقاذ فيه أحوج ما يكون إلى سلسلة بشرية يشبكها الحراك المدني على صورة أيام الثورة النقية. 


وعلى منصة حكومة معا للإنقاذ فإنها لم تتمكن حتى اليوم من استعادة مشهدها الجامع وزاريا وهي تستعيض عن ذلك باجتماعات "حكومية بالمفرق " بين السرايا وبلاتينوم ومع تردد أنباء عن قرب التوافق الرئاسي على انعقاد جلسة مجلس الوزراء قالت مصادر الجديد إن الرئيس نجيب ميقاتي سيجري صبحية سياسية مع رئيس الجمهورية ميشال عون غدا الخميس ضمن موعد متفق عليه قبل ثلاثة أيام لكن ليس بالضرورة أن يخرج هذا الاجتماع بتوافق على استئناف الجلسات الوزارية وذلك في انتظار ضمانة تثيبت الحل السياسي علما أن وزير الثقافة محمد مرتضى الذي يمثل أمل في الحكومة كان قد مهد طريق العودة متخليا عن الشروط المسبقة، غير أن ميقاتي لم يتلقف الى الان هذا الخيار وآثر الذهاب الى اجتماعات وزارية عالقطعة وبينها اجتماع موسع غدا للجنة تداعيات الازمة المالية على سير المرافق العامة ويحضرها وزراء بينهم شيعة وقد فرض هذا الاجتماع نفسه على الوزراء بعدما تبين أن ادارات الدولة أصابها الشغور المفاجىء بسبب عدم قدرة الموظفين على الالتحاق بأعمالهم نظرا الى أزمة المشتقات النفطية وارتفاع أسعار التنقلات وفي بيروت .. تنقل أميركي على خط ترسيم الحدود حيث أجرى رئيس الوفد الأميركي للمفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وفلسطين المحتلة آموس هوكشتاين محادثات استطلاعية مع الرؤساء الثلاثة ووزير الخارجية ولفت الى أن الوسيط الاميركي استبق الجولة بنشر كلام عما سماه الطاقة المؤدية إلى السلام والذي سيشكل حافزا نحو تسوية بين "عدوين". 


فما شأن لبنان في رسم خرائط تسويات وسلام وطاقة .. فيما كل ما هو متوقع من الدولة اللبنانية أن توقع مرسوم التعديل وترسله الى الامم المتحدة التي من مهامها تشكيل لجنة تقنية لبت النزاع وتحديد خط التفاوض ما اذا كان خط 29 الذي يطالب به الوفد اللبناني المفاوض .. او خط 23 كما تصر اسرائيل.

واما الاعتماد على الوساطة الاميركية... فإن الولايات المتحدة لم تدخل ملفا يتعلق باسرائيل وكانت فيه عادلة فكيف والحال هذه اننا امام موفد اميركي تقول تل ابيب نفسها انه خدم في جنديتها. 


=========================== 


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون او تي في" 


هم يبيعون الوطن لاحتلال بعد احتلال، ووصاية بعد وصاية، اما هو فيقاتل من اجل التحرير، ويناضل من اجل الحرية والسيادة والاستقلال، وينفى لأن المعتدين الداخليين والخارجيين على حقوق لبنان واللبنانيين لم يأخذوا توقيعه.

هم يتلاعبون بقوانين الانتخاب، ويستهدفون التمثيل السياسي الصحيح، ويضربون نسيج لبنان بالتجنيس العشوائي، والقضم المنظم لإدارات الدولة، اما هو فيرفع الصوت من اجل حقوق جميع الافراد والمكونات على حد سواء، ليكون الميثاق والشراكة والمناصفة ضمانة الجميع.

هم يمنعون اقرار الموازنات وقطع الحسابات، مستهزئين بالدستور، وراسمين الخطوط الحمراء، لمنع كل اشكال المساءلة والمحاسبة، اما هو فيعلن بصراحة، مرارا ومنذ سنوات، ان لبنان وطن مهوب وليس مكسورا، ويفضح السرقات والسمسرات على اشكالها.
هم يحمون الفاسدين ويخبؤونهم، اما هو فيحيل عشرات ملفات الفساد الى الجهات القضائية المختصة، ويدعو القضاء الى المبادرة، ويطلب حتى من اقرب المقربين اليه المثول لدى القضاء اذا اقتضى الامر، والشواهد كثيرة.

هم يختلفون على كل شيء، من التكتيك الى الاستراتيجيا، لكنهم يتكافلون ويتضامنون ضد المشاريع التي يطرحها، والتي يفيد تحقيقها انصارهم كما كل الناس، في الكهرباء والمياه والسدود ومختلف نواحي الحياة.

هم يبحثون عن مكاتب القاعدة في البقاع الشمالي، ويصفون الارهابيين بالثوار، ويفضلون داعش على ابناء بلدهم بتصريحات وقحة، لكن موثقة، لبعض مسؤوليهم الحزبيين، اما هو فيحذرهم من الارهاب والتطرف، ويؤمن القرار السياسي لإخراج التكفيريين بالقوة من الجرود، وكشف مصير العسكريين المخطوفين.

هم يزايدون بالكلام في موضوع توطين الفلسطينيين، فيما مشاريعهم تصب في الاتجاه الآخر، اما هو فيتمسك برفض التوطين وبحق العودة حتى الرمق الاخير.

هم يتهمونه بالعنصرية، ويماطلون في اقرار خطة عمل حكومية لتحفيز العودة على مدى سنين، ويرفضون التواصل مع دولة جارة، لا متنفس للبنان عبر البر الا منها، للمساعدة في حل الموضوع، اما هو فيعمل لعودة آمنة كريمة للنازحين السوريين الى بلدهم.

هم يحرضون الناس على الاقتتال ويحيون خطوط التماس القديمة، اما هو فيدعوهم الى السلام، ويعقد التفاهمات الوطنية العابرة للطوائف والمذاهب والمناطق في سبيل ذلك.

هم يتهربون من القضاء في جريمة انفجار مرفأ بيروت، اما هو فيتمسك بالعدالة من دون تسييس او استهداف، ويعلن انه مستعد للإدلاء بإفادته لدى المحقق العدلي اذا لزم الامر، مع ان الدستور واضح في هذا المجال.

هم يخربون البلد ويقطعون الطرق تحت عنوان الاصلاح، اما هو فيدعو الاصلاحيين الفعليين الى الحوار والتعاون.

هم ينشرون قناصيهم النيابيين في الجلسات التشريعية، لاصطياد الاصلاحات المحرزة سياسيا، ونحرها اصلاحا اصلاحا، تماما كما حصل امس بقانون الانتخاب في قصر الاونيسكو، اما هو فيقدم عشرات القوانين الاصلاحية، التي يتجاهلونها او يفرغونها من المضمون، ثم يزايدون.

هم يرسمون سياسات اقتصادية فاشلة، وأخرى مالية خاطئة، أما هو فيحذرهم منها منذ التسعينات، ليأتي اليوم من يحمله وحده نتائجها الكارثية على الدولة والشعب.
هو يتعامل بأخلاقية مشهودة، مبنية على قيم إنسانية ووطنية، أما هم فحاقدون كارهون، ينتقمون من الوطن والشعب، فقط كي ينقضوا عليه.

هم يخافون من التدقيق الجنائي ويعرقلونه مرات ومرات، ويلتفون عليه لإسقاطه، اما هو فيلاحقهم لحظة بلحظة، ويفكك عقدهم عقدة عقدة، حتى بات التدقيق مصيرا لا مفر منه، لكل مرتكب وفاسد، مهما علا شأنه، أو أمن من حمايات في الداخل والخارج.

هم بكل وضوح منظومة فاسدة، تقبض على الدولة اللبنانية منذ ثلاثة عقود، اما هو فيبقى العماد ميشال عون، "الجنرال"، الذي يستخرج الامل من مستنقع اليأس، ويبعث التفاؤل من رماد التشاؤم.

كلهم يتكلمون، أما هو فيفعل. وفعله في موضوع التدقيق الجنائي اثمر انطلاقا عمليا للتدقيق اعتبارا من صباح الغد، ليدخل يوم 21 تشرين الاول 2021 تاريخ محاربة الفساد في لبنان من بابه العريض، وعلى عهد الرئيس ميشال عون، في انتظار كشف الحقائق الدامغة التي ينتظرها الناس منذ زمن طويل، ليبنى على الشيء مقتضاه.

في الخلاصة، هم "جهنم" الفعلية للبنان واللبنانيين، اما هو، فقوات الجحيم لن تقوى عليه بالصدق والحق والعدالة. 
 


  • الكلمات المفتاحية :