القناة 23 إقتصاد

٧ عملات قيمتها أكثر من الدولار الأميركي.. أغلبهم لدول عربية

نشر بتاريخ




حجم الخط

الدولار الأميركي هو أحد العملات الأكثر قيمة في العالم، وقد يكون من الصعب وجود منافس في الأسواق الدولية له باستثناء اليورو.

بشكل عام، تميل العملات الأكثر قيمة إلى أن تكون أقوى، ويرجع ذلك في الغالب إلى أن العملات الضعيفة تفقد قيمتها على المدى الطويل.


ومع ذلك، فإن بعض العملات القوية، مثل الين الياباني (JPY)، أقل قيمة بسبب التضخم الذي حدث منذ عقود، لكن هناك عملات أخرى وأغلبهم من بُلدان عربية قيمتها تتفوق على الدولار الأميركي.

 

الدينار الكويتي
1 دينار كويتي = 3.30 دولار أميركي
 

غالبًا ما يكون الدينار الكويتي (KWD) هو العملة الأكثر قيمة أمام الدولار الأميركي، حيث ساعد إنتاج النفط الكبير في زيادة ثروة الكويت ودعم قيمة الدينار الكويتي.
وعلى مر السنين، جمعت الكويت صندوق ثروة سيادي كبير، تدير هيئة الاستثمار الكويتية هذا الصندوق وتساعد على ضمان بقاء الكويت مزدهرة.
 
 

الدينار البحريني
1 دينار بحريني = 2.65 دولار أميركي
 
تم ربط الدينار البحريني بالدولار الأميركي بقيمة أعلى قليلاً من الريال العماني.

وظل المتوسط السنوي للدينار البحريني قريبًا من سعر الصرف الحالي منذ عام 2011، على الرغم من التأثير الكبير الذي أحدثته أسعار النفط المنخفضة على اقتصاد البحرين، لكن كان معدل التضخم في البحرين متواضعا ومستقرا نسبيا.

 

الريال العماني
1 ريال عماني = 2.60 دولار أميركي
ربطت عُمان عملتها بالدولار الأميركي بسعر صرف ثابت، وحافظ الريال العماني على قيمته مقابل الدولار بسبب السياسة النقدية المشددة تاريخياً والقيود المالية في عمان.

وقام صناع السياسة العمانيون عمومًا بتقييد المعروض النقدي لحماية البلاد من الحرب والصراع في الشرق الأوسط.


الدينار الأردني
1 دينار أردني = 1.41 دولار أميركي
 
م ربط الدينار الأردني بالدولار الأميركي بقيمة أعلى، وكانت الفكرة أن سعر الصرف المستقر من شأنه أن يساعد في جذب الاستثمار الأميركي في الأردن.

يمكن لأي دولة ربط عملتها بالدولار بأي قيمة، ومع ذلك يجب أن تحافظ العملة على قيمتها بالنسبة إلى الدولار الأميركي للحفاظ على سعر الصرف.

ونجح الأردن في فعل ذلك خلال العقدين الأولين من القرن الحادي والعشرين.

 

الجنيه البريطاني
1 جنيه إسترليني = 1.34 دولار أميركي
 
واكب صانعو السياسة في بنك إنكلترا (BOE) بشكل عام التطورات في البلدان الأخرى على مدى العقود العديدة الماضية، وحافظوا على قيمة الجنيه الإسترليني أكثر من الدولار الأميركي.

كان الجنيه البريطاني (GBP) أكثر قيمة من الدولار الأميركي في أغلب السنوات، لكنه انخفض خلال معظم القرن العشرين، لكن انعكس هذا الانخفاض خلال الثمانينيات، واستعاد الجنيه البريطاني عادته القديمة أمام الدولار الأميركي.

 

دولار جزر كايمان
1 دولار جزر كايمان = 1.20 دولار أميركي
 
تم ربط دولار جزر كايمان (KYD) عبر سعر ثابت عند 1.20 دولار أميركي في السبعينيات.

قد يكون من الصعب الحفاظ على سعر صرف العملة، عندما تكون الظروف الاقتصادية المحلية سيئة وترفع الولايات المتحدة أسعار الفائدة.

لكن ساعد وضع جزر كايمان كملاذ ضريبي عالمي في دعم قيمة عملتها أمام الدولار الأميركي.

 

اليورو
1 يورو = 1.13 دولار أميركي
 
اعتبارًا من نوفمبر 2021، كان سعر صرف اليورو (EUR) مقابل الدولار الأمريكي (USD) حوالي 1 يورو مقابل 1.13 دولار.

تعزز الدولار الأميركي بشكل عام مقابل اليورو في عامي 2020 و 2021.

هذه القوة تجعل الواردات الأوروبية أقل تكلفة نسبيًا في الولايات المتحدة، لكن العملة الضعيفة ليست سيئة دائمًا، حيث يمكن أن تساعد في تعزيز الصادرات الأميركية أيضًا.

يتمتع البنك المركزي الأوروبي (ECB)، الذي يضع السياسة النقدية لمنطقة اليورو باستقلالية أكبر عن الحكومات الوطنية مقارنة بمعظم البنوك المركزية الأخرى، نظرًا لأنه يشرف على السياسة النقدية للقارة بأكملها.

ويساعد هذا الاستقلال في الحفاظ على قوة اليورو، لكنه ساهم أيضًا في أزمة الديون السيادية الأوروبية، حيث وجدت بعض البلدان الفردية مثل اليونان وإيطاليا، صعوبات في سن سياسات محددة للمساعدة في تحفيز اقتصاداتها.
المصدر: CNBC


  • الكلمات المفتاحية :