القناة 23 محليات

نبذة عن الرئيس نجيب ميقاتي

نشر بتاريخ




حجم الخط

أتى الرئيس نجيب ميقاتي إلى السياسة من قطاع رجال الأعمال، فتولى حقيبة وزارة الأشغال العامة والنقل في ثلاث حكومات متعاقبة ما بين عامي 1998 و 2004.
انتخب ميقاتي عام 2000 نائباً عن مدينة طرابلس حتى العام 2005، حين كلف برئاسة حكومة تشرف على الإنتخابات النيابية، فأخذ وعداً على نفسه بعدم الترشح للنيابة ضماناً لحياد حكومته التي قامت بإجراء إنتخابات ديمقراطية نزيهة في موعدها في شهر أيارمن العام 2005، بإعتراف كل القوى السياسية اللبنانية والجهات الدولية المعنية. 

وفي العام 2009 وعام 2018، أعيد انتخاب ميقاتي نائباً عن مدينة طرابلس حتى تاريخه.

وفي 25 كانون الثاني2011، أعيد تكليف ميقاتي رئيساً للوزراء، وصدر مرسوم بتسميته رئيساً لمجلس الوزراء في 13 حزيران 2011، ثم قدم إستقالة حكومته في 23 آذار 2013، وتابع مهامه كرئيس لحكومة تصريف الأعمال حتى 15 شباط 2014.
وفي 26 تموز 2021، تم تكليف ميقاتي مُجدداً لتولي مهام رئاسة الوزراء، وصدر مرسوم بتسميته رئيساً للحكومة في 10 تشرين الثاني 2021. واعتباراً من 21 أيار 2022، وعقب اجراء الانتخابات النيابية يوم 15 أيار من العام نفسه، جرى اعتبار الحكومة مستقيلة، وتابع ميقاتي مهامه كرئيس لحكومة تصريف الأعمال.

اسس الرئيس ميقاتي وشقيقه طه في أوائل الثمانينات شركة "INVESTCOM"، التي أصبحت رائدة في عالم الإتصالات في الأسواق الناشئة في الشرق الأوسط وأفريقيا محققة إنجازات ونمواً غير مسبوقين في مجال عملها.

وبعد أن تم إدراج أسهمها على بورصتي لندن ودبي، اندمجت عام 2006 في شركة "MTN" العالمية. وفي عام 2007 تم تأسيس مجموعة "M1 Group" التي تنشط في مجال الأعمال الاستثمارية المتنوعة.

وعمل الرئيس ميقاتي بخبرته على تضييق الهوة بين القطاعين العام والخاص، وهو عضو سابق في مجلس أمناء الجامعة الأميركية في بيروت، وعضو في المجلس الإستشاري لكلية هاريس في جامعة شيكاغو، بالإضافة لعضويته في المجلس الإستشاري للمجموعة الدولية لمعالجة الأزمات "إنترناشونل كرايسز غروب"، ورئاسة "منتدى الوسطية في لبنان" و"منتدى إستشراف الشرق الأوسط".

ويشرف ميقاتي مع شقيقه الأكبر طه على "جمعية العزم والسعادة الإجتماعية" التي تمد نشاطاتها الخيرية والتنموية إلى مختلف المناطق اللبنانية، و"MIKATI  Foundation" التي تنشط في العالم النامي وخاصة البلاد العربية وأفريقيا.

ولد الرئيس ميقاتي عام 1955 وأكمل دراسته في الجامعة الأميركية في بيروت، وتابع دراسات عليا في INSEAD في فرنسا وجامعة هارفرد في أميركا.
 


  • الكلمات المفتاحية :