عربي ودولي

بايدن يلقي خطابا "متماسكا" أمام الناتو وسط دعوات الانسحاب

Please Try Again
انضم الى اخبار القناة الثالثة والعشرون عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

تحدث الرئيس الأميركي جو بايدن، الأربعاء، بنبرة متماسكة في كلمته بافتتاح قمة حلف شمال الأطلسي في واشنطن، بينما كانت جميع أعين الأميركيين عليه وسط دعوات من داخل حزبه بالانسحاب من السباق الرئاسي بسبب حالته الصحية.

ففي خطاب قوي، رغم الشائعات حول حالته الصحية، أصر الرئيس الأمريكي على أن الحلف "أقوى من أي وقت مضى".

وأكد بايدن دعمه المتزايد لأوكرانيا، بما في ذلك أنظمة الدفاع الجوي، خلال استقباله أعضاء حلف الناتو في قمة بواشنطن بمناسبة الذكرى الـ75 لتأسيس الحلف.

وقال مراسل موقع "سكاي نيوز" الربيطاني، مارك ستون إن خطاب الرئيس جو بايدن الذي أحيا الذكرى الـ75 لتأسيس الناتو كان "تأكيدًا حماسيًا لقوة التحالف".

لكن أداء بايدن خلال خطابه في قمة كان محط الأنظار، حيث كان تحت ضغط شديد خلال الأيام القليلة الماضية لإثبات قدرته على البقاء في المكتب البيضاوي بعد أداء سيئ في مناظرة مع دونالد ترامب.

لكن، وفقا لستون، "ظهر الزعيم الأمريكي بشكل جيد" متحدثا بمساعدة النص التلقائي.

وأضاف ستون: "أنا متأكد أن فريقه سيكون سعيدًا جدًا في هذه اللحظة المهمة له."

في الوقت نفسه، كان أمل البيت الأبيض في أن يتمكن الرئيس من وضع حد للشائعات حول صحته بعد أداء سيئ في المناظرة.

وكان بايدن يعمل على إقناع الناخبين الأمريكيين والمتبرعين والحزب الديمقراطي بأنه جاهز لإعادة الانتخاب.

ورفض الرئيس الدعوات للتنحي في سباقه ضد ترامب، متعهدا بهزيمته.

قنبلة بيلوسي ودعوة كلوني

لكن صباح الأربعاء لم يكن جيدا بما يكفي للرئيس، حيث أحدثت أكبر داعمي الرئيس نانسي بيلوسي، ضجة كبيرة داخل الحزب الديمقراطي، الأربعاء، عندما توقفت عن منح جو بايدن تأييدا كاملا للبقاء في السباق الرئاسي.

وقالت بيلوسي، إحدى أبرز أعضاء حزب الرئيس البالغ من العمر 81 عاما، إن القرار يعود إليه وأن "الوقت ينفد".

وصرحت بيلوسي في برنامج "مورنينغ جو": أن "الأمر يعود للرئيس ليقرر ما إذا كان سيترشح. نحن جميعًا نشجعه على اتخاذ ذلك القرار. لأن الوقت ينفد. أريده أن يفعل ما يقرره. وهذا هو الحال. مهما قرر، سنمضي معه."

وأضافت بيلوسي أنها تريد أن يجتاز بايدن مؤتمر الناتو قبل أن تبدأ المحادثات حول مستقبله مجددا.

وقالت: "دعونا نتوقف قليلاً. مهما كنت تفكر، إما أن تخبر شخصًا ما بشكل خاص، لكن ليس عليك أن تضع ذلك على الطاولة حتى نرى كيف ستسير الأمور هذا الأسبوع."

وانضم الممثل والناشط والمانح الديمقراطي البارز جورج كلوني إلى الأصوات الديمقراطية المتزايدة التي تطالب الرئيس جو بايدن بالتنحي، حيث عبر عن إعجابه بالرئيس لكنه انتقد حالته الحالية.

وكتب كلوني في مقال رأي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأربعاء: "أحب جو بايدن. كنائب للرئيس وكالرئيس. أعتبره صديقا، وأؤمن به. أؤمن بشخصيته وأخلاقه. في السنوات الأربع الماضية، فاز بالعديد من المعارك التي واجهها".

كما انضم عدد من أبرز نواب الحزب إلى الدعوات بانسحاب بايدن وترشيح بديل يستطيع وقف تقدم ترامب.

ويوم الإثنين، أوضح طبيب بايدن أنه لم يظهر أي علامات على مرض باركنسون بعد تقارير زعمت أن متخصصا زار الرئيس عدة مرات خلال العام الماضي.

وأصدر طبيب بايدن الشخصي، كيفن أوكونور، رسالة أكد فيها أن "الرئيس بايدن لم يرَ أي طبيب أعصاب خارج نطاق الفحص السنوي."

شاركنا رأيك في التعليقات
تابعونا على وسائل التواصل
Twitter Youtube WhatsApp Google News
انضم الى اخبار القناة الثالثة والعشرون عبر قناة اليوتيوب ...
اضغط هنا