خاص

لو يخجل باسيل!

Please Try Again

ads




وصف رئيس حركة سياسية ومرجعية نيابية كبرى ما قاله النائب جبران باسيل عن أنّ "حاكم لبنان بعدو لليوم عم يلمّ الدولار من السوق بأعلى من السعر ليمنع نزوله وينغصّ فرحة اللبنانيين بإنجاز اتفاق الحدود البحرية"، بأنّه قمّة التضليل والتنصّل من التواطؤ المباشر الذي يمارسه باسيل مع رياض سلامة من خلال المستشار الرئاسي للشؤون الروسية النائب السابق أمل أبو زيد، ما يوجب عليه الخجل والصمت.

رئيس الحركة أكّد لإعلامي مخضرم بأنّ الاتفاق السرّي المشترك بين باسيل وسلامة يجري بطريقة غير مباشرة بين أبو زيد وسلامة من خلال بيع الاول للثاني الدولارات بسعر أقلّ من كلفة الشراء، فيما يقوم الثاني بجمعه أعلى من سعر السوق، فيُحقّق الاول أرباحاً مالية ضخمة ويُنفّذ الثاني المخطط المالي على حساب ودائع اللبنانيين بعد تقاسم نسبة أرباح العملية الاولى مع الطرف الاول.

وعن استرسال باسيل في كيل الاتهامات لسلامة، قالت المرجعية بأنّها مجرد مماحكات سياسية لزوم الدعاية الشعبوية التي تتطلّب دائماً وجود خصم لتغطية الملفات والصفقات المشبوهة. ads




Please Try Again