الصحافة

الاستحقاق الرئاسيّ... "خطوات مُرتقبة" لرئيس مجلس النواب

Please Try Again

ads




حملت عطلة الاعياد، من خلال ما شهدته من لقاءات واتصالات، مؤشرات على حصول مزيد من التواصل والتشاور في شأن الاستحقاق الرئاسي في قابل الايام قبل توجيه رئيس مجلس النواب نبيه بري دعوة الى الجلسة الحادية عشرة لانتخاب رئيس جمهورية جديد، يرجّح ان تكون الخميس من الاسبوع المقبل. وقد عكست هذه اللقاءات والاتصالات وجود رغبة لدى الجميع بإنجاز الاستحقاق الرئاسي في اقرب وقت لكن كلّ حسب وجهة نظره التي لا تلتقي مع الآخر بعدما بدأت المعطيات تشير الى ان العواصم العربية والاجنبية لا تولي اهتماماً حثيثاً بهذا الاستحقاق، ربما لأن لديها اولويات تراها اكثر إلحاحاً من لبنان، إلا أن بعض الافرقاء الداخليين لا يزال يعيش حالاً من الانتظار ولم يتخذ بعد اي خطوات في اتجاه البعض الآخر للوصول الى مساحة مشتركة يمكن الاتفاق من خلالها على شخص الرئيس العتيد.

ولم تستبعد مصادر مطلعة ان يُبادر رئيس مجلس النواب الى بعض الخطوات التي من شأنها ان تساعد على انتخاب رئيس جديد، مستفيداً من اجواء ونتائج اللقاءات الثنائية او الثلاثية التي شهدتها عطلة الاعياد والمنتظَر ان تتواصل في قابل الايام. وقالت هذه المصادر لـ«الجمهورية» ان الجلسة الانتخابية المقبلة ربما تعكس في الاجواء التي تسود اللقاءات والمشاورات المعلنة وغير المعلنة، خصوصا ان اي مبادرة خارجية مساعدة لا يمكن ان تنطلق في فضاء الاستحقاق الرئاسي ما لم ترتكز الى ارضية توافقية داخلية. ads




Please Try Again