محليات

في أوّل تعليق له بعد إطلاق سراحه... هذا ما قاله وليام نون

Please Try Again

ads




بعدما أُطلق سراحه، توجّه وليام نون إلى مركز فوج إطفاء بيروت، وفي أوّل تعليق له، قال إنّ "التوقيف كان بإشارة من القضاء، والتعامل معي كان محترماً، ونحن مستمرّون بقضية 4 آب، ومن حقّنا التعبير طالما التحقيق معطّل وهذه القضية لن تموت".

وأضاف نون: "أشكر كلّ من وقف إلى جانبنا وأشكر اللواء طوني صليبا، وعلى القضاء أن يقوم بواجبه، وسنذهب إلى التحقيق الإثنين".

وصل الناشط وليام نون إلى دارة خاله الأب جورج صوما في بلاط - جبيل، حيثُ كانت في استقباله حشود من سياسيين ورجال دين ومن العائلة والأصدقاء.


وفي تصريحٍ له، فقد أكّد نون أنه "تحت سقف القانون ومع القضاء"، وقال: "لم نتهرب يوماً من التحقيق ونشكر أهالي جبيل وكل لبنان ونشكر البطريرك الرّاعي لأنه تدخل بشكل شخصي. كذلك، نشكر كل من ساندنا وما حصل يُظهر أنّ الجميع تضامن مع قضية انفجار المرفأ".

وأضاف: "سنحضر يوم الإثنين أمام تحرّي بيروت، وقضية 4 آب أكبر من الجميع وسنواصل النضال بشأنها حتى آخر نفس".

بدوره، قال وكيل نون المحامي رالف طنّوس: "نثق بالقضاء اللبناني ونطالبه بالعدالة لعدم الذهاب للقضاء الدولي، وهناك ضغط لإسكات الأهالي ومنع القضية من الإستمرار".

وأعلن طنوس أن "12 شخصاً سيمثلون الإثنين أمام القضاء"، وقال: "نتمنى إنصاف هؤلاء ويجب أن نكون أمام إقفال الملف سريعاً في تحرّي بيروت، ووليام نون وقع تعهداً بعدم شتم القضاء وأيضاً بعدم التعرّض لقصر العدل".

  ads




Please Try Again